02:14 GMT01 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة النقل الأمريكية، اليوم الثلاثاء، أنها تعتزم فرض قيود على الرحلات الجوية إلى بيلاروس على خلفية حادثة "ريان إير".

    واشنطن- سبوتنيك. وقال متحدث باسم الوزارة لوكالة "سبوتنيك": "اليوم أصدرت وزارة النقل الأميركية أمرا يقترح تقييد النقل الجوي للركاب مع بيلاروسا، بما في ذلك النقل الجوي على أساس الخطوط الداخلية (على سبيل المثال، التذاكر المحجوزة من خلال شركة طيران واحدة تشمل رحلات تديرها عدة شركات طيران)".

    وأضاف المتحدث أن التقييد سيسمح للحكومة الأمريكية بإجراء استثناءات على أساس كل حالة على حدة، بما في ذلك المسائل الإنسانية والأمن القومي.

    وأشار إلى أنه "في ضوء حادث ريان إير، فإن من مصلحة السياسة الخارجية الأمريكية الحد من السفر بين الولايات المتحدة وبيلاروسيا".

    هبطت طائرة ركاب تابعة لشركة "ريان إير" الأيرلندية، كانت متوجهة من العاصمة اليونانية أثينا إلى العاصمة الليتوانية فيلنيوس، يوم 23 أيار/ مايو الماضي، في مطار مينسك بعد ورود أنباء عن وجود قنبلة على متنها، إلا أن الفحوصات التي جرت عقب هبوط الطائرة أكدت عدم صحة ذلك.

    ولاحقا، أعلن نشطاء حقوق الإنسان في بيلاروسيا، أن "مؤسس قناة نيكستا على تطبيق تيلغرام، رومان بورتاسيفيتش، التي تصنفها بيلاروس على أنها متطرفة، تم اعتقاله من على متن طائرة ريان آير أثناء توقفها في مطار مينسك".

    إلى ذلك قررت شركات الطيران الغربية تعليق الرحلات إلى بيلاروسيا، وتحويل مسار رحلاتها الأخرى لتجنب التحليق فوق البلاد بعد الحادث، وقرر الاتحاد الأوروبي إغلاق مجاله الجوي ومطاراته أمام شركات الطيران البيلاروسية.

    وأعلن الاتحاد الأوروبي، الخميس الماضي، فرض عقوبات اقتصادية جديدة ضد بيلاروس تشمل قطاع التكنولوجيا والمنتجات البترولية وتقييد الوصول إلى أسواق رأس المال الأوروبية، وذلك بسبب وضع حقوق الإنسان وحادث طائرة "ريان إير".

    انظر أيضا:

    عقوبات أمريكية ضد 16 مواطنا من بيلاروس من بينهم المتحدثة باسم الرئاسة
    روسيا تبدي استعدادها لتزويد بيلاروس بـ "إس 400"
    زاخاروفا: بعض دول الاتحاد الأوروبي لا تخفي تمهيد الطريق "لثورة ملونة" في بيلاروس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook