04:55 GMT27 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 00
    تابعنا عبر

    أعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، اليوم الثلاثاء، أن الخبراء الروس والأمريكيين سيعقدون مشاورات حول الأمن السيبراني الأسبوع المقبل، تتضمن بحث الهجمات التي تطالب بدفع فدية.

    واشنطن - سبوتنيك. وقالت بساكي للصحفيين: "نتوقع انعقاد اللقاء القادم بشأن الهجمات السيبرانية المطالبة بدفع فدية خلال الأسبوع المقبل".

    وأشارت ساكي إلى أن المفاوضات الثنائية على مستوى الخبراء تتواصل منذ قمة الرئيسين الروسي والأمريكي، التي انعقدت في جنيف في شهر يونيو/ حزيران الماضي".

    وأضافت الناطقة باسم البيت الأبيض: "أؤكد مرة أخرى، أن الرسالة التي يحملها ممثلونا، وكما أوضح الرئيس بايدن للرئيس بوتين خلال لقائهم، أنه إذا لم تستطع الحكومة الروسية أو لم تقم باتخاذ إجراءات ضد المجرمين، الذين يعيشون في روسيا، فإننا نحتفظ بالحق في اتخاذ إجراء بأنفسنا".

    في غضون ذلك، قال نائب وزير الخارجية الروسية، سيرغي ريابكوف، اليوم الثلاثاء، بأن هناك فرصة لإعادة العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية، وسيكون أمر لا يغتفر تضييع ذلك.

    وأضاف الوزير أن الجانب الروسي بدأ العمل على ذلك مباشرة فور الانتهاء من قمة جنيف.

    وقال الوزير في مقابلة مع مجلة "ميجدانارودني جيزن": "توجد فرصة كبيرة، أكثر مما اعتقد الكثيرون قبل القمة، وسيكون أمر لا يغتفر إذا تم تفويت هذه الفرصة".

    مضيفا بأن الجانب الروسي، فور عودته إلى موسكو، بدأ بتنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها في جنيف.

    وأوضح ريابكوف: "نقلنا سريعا إلى الأمريكيين مقترحاتنا حول كيفية تنظيم حوار في مجال الاستقرار الاستراتيجي، دون توقف، وبدأنا مناقشة الأمن السيبراني، وكانت هناك مناقشات تجارية حول العلاقات الثنائية".

    انظر أيضا:

    بايدن: سأناقش مع بوتين قضية الأمن السيبراني
    ستولتنبرغ يناقش مع بايدن روسيا والصين والإرهاب الدولي والأمن السيبراني وتغير المناخ
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook