15:17 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ناشد رئيس وزراء هايتي كلود جوزيف، المواطنين اليوم الخميس، تسليم المشتبه بهم في اغتيال الرئيس جوفينيل مويس إلى الشرطة، وعدم قتلهم.

    وفي وقت سابق اليوم الخميس، احتشد مئات المواطنين أمام مركز شرطة "بورت أو برنس"، حيث يتم احتجاز مشتبه بهم في اغتيال الرئيس.

    وهتف المحتشدون: "أحرقوهم"، وأضرموا النيران في سيارة افترضوا أنها للقتلة، بحسب "رويترز".

    وصباح أمس الأربعاء، أعلن القائم بأعمال رئيس الوزراء في هايتي، كلود جوزيف، اغتيال رئيس البلاد جوفينيل مويس في مقر إقامته الخاص.

    وقال جوزيف، في بيان، إن: "مجهولين هاجموا سكن رئيس البلاد، جوفينيل مويس، خلال الليل وقتلوه بالرصاص، كما أصيبت السيدة الأولى خلال الهجوم".

    وكان الرئيس جوفينيل مويس أعلن، الاثنين الماضي، تعيين أريال هنري رئيسا للوزراء، ليكون سابع رئيس وزراء يشغل المنصب منذ أربعة أعوام ونصف العام، لكن لن يقوم برلمان بإقرار تعيينه، حيث ليس هناك برلمان في الوقت الحالي.

    يذكر أن مويس (53 عاما)، تولى رئاسة هايتي في 2017، عقب فوزه بالانتخابات الرئاسية، التي جرت عام 2015، وتم إعادتها عام 2016، على خلفية عدم اعتراف المنافس بنتائج التصويت.

    انظر أيضا:

    الحكومة في هايتي تعلن إحباط محاولة انقلاب
    اختطاف قس بقوة السلاح أثناء بث مباشر لاحتفال كنسي في هايتي... فيديو
    واشنطن تبدي استعدادها لتلبية أي طلب مساعدة من السلطات في هايتي بعد اغتيال الرئيس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook