16:40 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    كشفت وسائل إعلام في هايتي، اليوم الجمعة، عن تفاصيل جديدة في قضية مقتل رئيس البلاد جوفينيل مويس، مشيرة إلى أن الهدف الأساسي كان ليس قتله بل محاولة اعتقاله.

    وذكرت صحيفة "Nouvelliste" أن المعتقلين الأمريكيين بتهمة قتل رئيس البلاد كشفوا خلال استجوابهم أنهم كان هدفهم اعتقال الرئيس بأمر من قاضي التحقيق الأول، لكن الأمر تطور وحصلت عملية القتل.

    وكشفت الصحيفة عن هوية المعتقلين الأمريكيين وهما جيمس سولاج وجوزيف فينسنت، حيث أشار أحدهما إلى أنه وجد الوظيفة على الإنترنت قبل شهر من مجيئه إلى هايتي وبعد ذلك تم جمعهما مع آخرين في هايتي.

    وفي السياق نفسه، قال القاضي للصحيفة إنه خلال تفتيش سيارات المشتبه بهم، تم العثور على أسلحة نارية وأموال وكاميرات مراقبة.

    يذكر أن مويس (53 عاما)، تولى رئاسة هايتي في 2017، عقب فوزه بالانتخابات الرئاسية، التي جرت عام 2015، وتم إعادتها عام 2016، على خلفية عدم اعتراف المنافس بنتائج التصويت.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook