15:24 GMT28 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    طلبت حكومة هايتي من الولايات المتحدة، الخميس، إرسال قوات أمريكية لحماية منشآت البنية التحتية الرئيسية في البلاد، وذلك في أعقاب اغتيال الرئيس جوفينيل مويس هذا الأسبوع. 

    وقال وزير شؤون الانتخابات في هايتي، ماتياس بيير، إن بلاده طلبت من واشنطن إرسال قوات لحماية منشآت البنية التحتية في البلاد، بحسب رويترز.  

    من جانبها، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، جالينا بورتر، للصحفيين في وقت سابق يوم الجمعة إنها لا تستطيع تأكيد تقديم هايتي لمثل هذا الطلب. 

    وفي وقت سابق، الخميس، قالت شرطة هايتي إنه تم التعرف على 28 من المتورطين في اغتيال رئيس البلاد، جوفينيل مويس، مشيرة إلى أنه جاري البحث عن 8 أشخاص هاربين. 

    وأضافت الشرطة إن الـ28 شخصا الذين تم التعرف عليهم ضمن المجموعة التي وقفت وراء عملية اغتيال مويس: 26 كولومبيًا وأمريكيين.

    والأسبوع الماضي، أعلن القائم بأعمال رئيس الوزراء في هايتي، كلود جوزيف، اغتيال رئيس البلاد جوفينيل مويس في مقر إقامته الخاص.

    وقال جوزيف، في بيان، إن "مجهولين هاجموا سكن رئيس البلاد، جوفينيل مويس، خلال الليل وقتلوه بالرصاص، كما أصيبت السيدة الأولى خلال الهجوم".

    يذكر أن مويس (53 عاما)، تولى رئاسة هايتي في 2017، عقب فوزه بالانتخابات الرئاسية، التي جرت عام 2015، وتم إعادتها عام 2016، على خلفية عدم اعتراف المنافس بنتائج التصويت.

    انظر أيضا:

    صحيفة تكشف تفاصيل جديدة بقضية مقتل رئيس هايتي
    شرطة هايتي تعتقل 19 شخصا يشتبه بتورطهم في اغتيال رئيس البلاد
    موسكو تدين اغتيال رئيس هايتي وتحذر من استغلال الصراع الداخلي لأغراض جيوسياسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook