06:34 GMT27 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف قائد القوة البحرية في الجيش الإيراني، الأدميرال حسين خانزادي، اليوم الأحد، عن خطوة عسكرية هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط.

    ونقلت وكالة "إرنا"، اليوم الأحد، عن خانزادي أن بلاده تعتزم تدشين مركز تنسيق للتعاون الدولي للأمن البحري، في ميناء جابهار جنوب شرقي إيران، بمشاركة 36 دولة في المنطقة، بهدف إرساء الأمن البحري الكامل فيها، وذلك بحسب قرار اجتماع "إيفانز" السابع الذي عقد في جزيرة ريونيون.

    وأكد المسؤول العسكري الإيراني أن الهدف من تأسيس هذا المركز البحري هو تبادل المعلومات اللازمة بين دول منطقة المحيط الهندي، وهو المركز الأول من نوعه في المنطقة، ويهدف إلى العمل على مواجهة القرصنة البحرية، وكيفية جاهزية الدول المشاركة فيه لمواجهة زعزعة الأمن البحري.

    وشدد الأدميرال حسين خانزادي على أن منطقة الخليج وبحر عمان، هي منطقة آمنة، خاصة مع سعي القوة البحرية الإيرانية إلى إرساء الأمن الكافي في خليج عدن، مشيرا إلى أن قواته البحرية تتواجد، أيضا، في المياه الحرة والبعيدة، أهمها المحيط الأطلسي، رغم الحظر العسكري والاقتصادي الأمريكي المفروض على بلاده.

    لم يكتف قائد القوة البحرية في الجيش الإيراني، الأدميرال حسين خانزادي بذلك، بل ذكر أن القوة البحرية الإيرانية بإمكانها التواجد في جميع البحار، دون الرسو في أي ميناء.

    انظر أيضا:

    الجيش الإيراني: الوضع الأمني على الحدود مطمئن
    الجيش الإيراني يستعرض إنجازات الدفاع الجوي الجديدة
    الجيش الإيراني ينتشر على الحدود مع أفغانستان ويرفع جهوزيته
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook