02:26 GMT01 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    أعلنت إيران عن دخول أول مجموعة تابعة للقوات البحرية الوطنية إلى المحيط الأطلسي، دون الرسو في موانئ سائر الدول، في أول مهمة لها.

    وقال الأدميرال الإيراني، قائد القوات البحرية، حسين خانزادي، مساء أمس السبت: "إن وجود الأسطول البحري الإيراني في المحيط الأطلسي هو رد على على مزاعم الأمريكيين بأن إيران لا يمكنها أبدا الإبحار في المحيط"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "مهر" الإيرانية.

    وأضاف خانزادي: "بينما يتواجد الأمريكيون على بعد 12 ميلا من المياه الإيرانية، فإنهم يخشون من الأسطول البحري الإيراني في المحيط الأطلسي الذي يبحر على بعد 5000 ميل من الولايات المتحدة".

    وأشار الأدميرال إلى "أن سفينة "مكران" اللوجستية تحمل 110 آلاف طن من الوقود ويمكنها البقاء في المياه لمدة 10 سنوات، وتم بناؤها في ستة أشهر وهو ما فاجأ الدول الغربية"، مضيفًا بأن "السفينة مجهزة بنظام متطور لتحلية المياه وبالتالي يمكن أن توفر تواجدًا دائمًا للأسطول البحري في المياه المفتوحة".

    وأوضح الأدميرال بأن "الأمريكيين حاضرون حتى الآن، في منطقتنا وقمنا بمراقبتهم، لكن من الآن فصاعدًا، ستخلق البحرية الإيرانية اتجاهات في المحيط الأطلسي".

    كما صرّح مساعد القائد العام للجيش الإيراني للشؤون التنسيقية الأدميرال، حبيب الله سياري، بأن "السرب البحري التابع للقوة البحرية الإيرانية يتكون من سفينة "مكران" الحربية الضخمة و مدمرة "سهند"، وبأن هذا التواجد البحري في المحيط الأطلسي يكشف عن قوة وصلابة بلاده".

    وتابع سيّاري: "إن التواجد في المياه الدولية هو حق غير قابل للتصرف للقوة البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الايرانية وسنواصل هذا المسار بصلابة".

    وأوضح الأدميرال سيّاري بأن "مهمة القوة البحرية الاستراتيجية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي الدفاع عن الحدود البحرية وحماية موارد ومصالح الجمهورية الإسلامية الإيرانية في البحار، والتي قامت القوة البحرية للجيش لحد الآن بتنفيذ مهمتها بنجاح".

    انظر أيضا:

    الحرس الثوري الإيراني: أمريكا تسعى إلى تقسيم دول المنطقة
    إيران تدافع عن بدء إنتاجها اليورانيوم المخصب الذي أثار قلق العالم
    إيران: أمريكا أنقذت نفسها بخروجها من أفغانستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook