15:26 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة أفغانستان (يوناما)، اليوم الأربعاء، الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان" المتشددة (المحظورة في روسيا) لإعلان وقف لإطلاق النار، الأسبوع المقبل، بالتزامن مع مناسبة عيد الأضحى؛ وذلك بعد تزايد ملحوظ لوتيرة العنف والمواجهات المسلحة بين الطرفين.

    القاهرة - سبوتنيك. وقالت البعثة الأممية لأفغانستان، في بيان، "نحث جميع الأطراف على إعلان وقف إطلاق النار في العيد، الذي يمكن أن يمنح الأفغان فترة راحة من الصراع، ويمكن أن يسهم في مفاوضات سلام مستدامة وذات مغزى".

    وأضافت، "تشعر الأمم المتحدة في أفغانستان بقلق متزايد إزاء التقارير حول الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، في المناطق الأكثر تضررًا من الهجمات العسكرية المستمرة في جميع أنحاء البلاد".

    وأكدت البعثة الأممية لأفغانستان على ضرورة محاسبة أولئك الذين يرتكبون أيا من الأعمال، التي تنتهك حقوق السكان.

    وقالت في هذا الصدد، "تكرر الأمم المتحدة التأكيد على أن الأطراف ملزمة باحترام حقوق الإنسان والكرامة لجميع الأفغان، ولا سيما النساء والفتيات اللاتي تعرضن في الماضي إلى أشكال حادة، بشكل خاص، من التمييز".

    وحثت البعثة الأممية على إعادة إطلاق محادثات السلام، من أجل التوصل إلى تسوية عبر التفاوض؛ "لأن ذلك أفضل طريقة لإنهاء الأذى الذي يلحق بالمدنيين". 

    وأكدت على المهتمين بصدق بمستقبل أفغانستان وشعبها، ضرورة إعطاء الأولوية للتفاوض على السلام والالتزام بالتدابير، بما في ذلك حماية البنية التحتية للبلاد.

    وتشهد الساحة الأفغانية، في الفترة الحالية، مواجهات دامية بين الحكومة وحركة "طالبان"، التي أعلنت سيطرتها على مناطق واسعة في البلاد.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook