15:15 GMT28 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    ظهر رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، مساء اليوم السبت، وهو منهمك في قراءة "مراثي إرميا"، أحد أسفار العهد القديم، وذلك في أكثر الليالي حزنا بالنسبة لليهود.

    فمن داخل أحد المعابد بمدينة رعنانا، حيث يقيم، ظهر بينيت الذي تولى مهام منصبه الشهر الماضي جالسا يقرأ المراثي وبجانبه ابنه الصغير الذي اعتمر "الكيبا" (طاقية يرتديها اليهود المتدينون)، وفق ما تظهره صور نشرها الحساب الرسمي لبينيت.

    وفي 13 يونيو/ حزيران الماضي، منح الكنيست الإسرائيلي الثقة لحكومة نفتالي بينيت زعيم حزب "يمينا" اليميني، ليسدل 12 عاما متواصلة من حكم سلفه بنيامين نتنياهو الذي يترأس المعارضة حاليا.

    ويحيي اليهود الليلة وغدا ذكرى خراب الهيكلين، من خلال قراءة المراثي والصوم وشعائر الحداد القومي، بحسب هيئة البث الرسمية في نسختها العربية "مكان".

    وبحسب العقيدة اليهودية، خُرب الهيكل الأول على يد البابليين في عام 586 قبل الميلاد، والثاني في عام 70 ميلاديا على يد الرومان.

    يشار إلى أن رابطة علماء فلسطين، كانت قد أصدرت السبت الماضي، بيانا حذرت فيه من دعوات لمستوطنين إسرائيليين لاقتحام المسجد الأقصى في الـ18 من يوليو/ تموز الجاري، بالتزامن مع "ذكرى خراب الهيكل".

    انظر أيضا:

    نائب بالكنيست عن القائمة العربية يكشف أسباب تعليق التنسيق مع حكومة بينيت
    السنوار: التحرير بات أقرب وسنصلي في المسجد الأقصى قريبا
    إسرائيل... "القائمة العربية الموحدة" تهدد بإسقاط حكومة بينيت
    رابطة علماء فلسطين تحذر من اقتحام مستوطنين للأقصى في الـ18 من يوليو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook