15:00 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    اعتبر الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ أن مقاطعة بلاده "نوع جديد من الإرهاب"، وذلك على خلفية قرار شركة مثلجات أمريكية بوقف توزيع منتجاتها في المستوطنات بالضفة الغربية المحتلة.

    وقال هرتسوغ في مراسم تأبين الرؤساء ورؤساء الوزراء الإسرائيليين الراحلين مساء اليوم الأربعاء: "المقاطعة ضد إسرائيل هي نوع جديد من الإرهاب والإرهاب الاقتصادي والإرهاب الذي يسعى لإلحاق الأذى بالمواطنين الإسرائيليين والاقتصاد الإسرائيلي"، بحسب ما نقلته قناة "كان" الرسمية.

    وتابع هرتسوغ: "ليس لدي أدنى شك في أن جميع رؤساء الوزراء وجميع رؤساء إسرائيل على مر السنين، كانوا سيردون بحدة على المقاطعة البغيضة ضد إسرائيل ومواطنيها".

    وفي وقت سابق اليوم، قالت وزيرة الداخلية الإسرائيلية أييليت شاكيد اليوم إن الحكومة ستبذل قصارى جهدها لدفع شركة مثلجات "بن آند جيريز" العالمية لتغيير قرارها بعدم تسويق منتجاتها المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية والقدس الشرقية.

    وكانت إسرائيل بدأت أمس الثلاثاء، أول تحرك فعلي لمواجهة قرار الشركة بوقف بيع منتجاتها في المستوطنات المقامة على أراض فلسطينية لاعتبارات أخلاقية.

    وتوجه سفير إسرائيل لدى واشنطن والأمم المتحدة، جلعاد إردان، إلى 35 حاكم ولاية أمريكية وطالبهم بتفعيل قوانين معمول بها في ولاياتهم ضد حركة مقاطعة إسرائيل (BDS).

    وقال إردان في تغريدة بحسابه على "تويتر": "وجهت رسالة إلى 35 حاكم ولاية أمريكية لديهم تشريعات ضد مقاطعة إسرائيل ودعوتهم إلى فرض عقوبات على بن آند جيريز وفقا للقانون في ولاياتهم".

    وتوعد إردان شركة "بن آند جيريز" بأن يكون هناك عواقب لقرارها "المشين" بحظر بيع منتجاتها داخل المستوطنات الإسرائيلية.

    وأمس الأول (الإثنين) أعلنت شركة المثلجات العالمية ومقرها في مدينة ساوث برلنغتون الأمريكية وقف بيع منتجاتها في المستوطنات الإسرائيلية كون ذلك يتعارض مع قيمها.

    وأبلغت الشركة وكيلها الحصري في إسرائيل بأنها في حال جددت العقد معه نهاية العام المقبل، فلن يشمل ذلك البيع في المستوطنات.

    وعلق رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، على القرار قائلا في تغريدة بحسابه على "تويتر": "المثلجات كثيرة لكن لدينا دولة واحدة".

    واعتبر أن الشركة العالمية وصمت نفسها "كمثلجات معادية لإسرائيل"، متوعدا بأن "المقاطعة لن تنجح" وبأن حكومته "ستحاربها بكل ما أوتي لها من قوة".

    يشار إلى أن المجتمع الدولي يعتبر بأغلبية ساحقة أن المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية غير شرعية، وسبق أن أقدمت عشرات الشركات في العالم على إعلان مقاطعة المستوطنات ووسم منتجاتها.

     

    انظر أيضا:

    مطالب فلسطينية بمقاطعة دولية للاستيطان... هل يستجيب المجتمع الدولي وما تأثيره على إسرائيل؟
    إسرائيل تعلق على قرار شركة مثلجات أمريكية مقاطعة بلادها
    تحرك إسرائيلي في أمريكا بعد مقاطعة شركة مثلجات عالمية المستوطنات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook