04:15 GMT04 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الأرجنتيني، ألبرتو فرنانديز، اليوم الخميس، إن المقيمين في الأرجنتين سيكون بإمكانهم الحصول على بطاقة هوية دون تحديد جنس الفرد "أنثى" أو "ذكر".

    وصدر بيان عن الرئاسة الأرجنتينية، جاء فيه: "نحن نتخذ خطوة نحو حقيقة أنه في يوم من الأيام لن يُطلب من أي شخص وثائق عن هويته الجنسية "رجل" أو "امرأة". لا ينبغي أن تهتم الدولة بالتوجه الجنسي لمواطنيها أو بالجنس الذي يعرّفون أنفسهم به"، وفقا لما نقله موقع قناة "أر بي سي" الروسية.

    وقال فرنانديز: "إنه يجب أن نشعر بالقلق بشأن ما إذا كان الأطفال يدرسون، وما إذا كانوا قد تم تطعيمهم، وما إذا كان السكان يدفعون الضرائب وما إذا كانوا لا يرتكبون جرائم، وليس بتوجههم الجنسي".

    وأضاف: "هناك هويات أخرى غير المذكر أو المؤنث ويجب علينا احترامها. لقد كانت موجودة دائمًا، ولكن في أوقات أخرى كانت مخفية. دون إثارة هذه القضايا، فإننا نحرم ملايين الناس من السعادة، ونحرمهم من فرصة السعادة".

    ووفقا للمرسوم الئاسي، فسيتمكن المقيمون في الأرجنتين الآن من اختيار الخيار "X" بدلاً من "F" (أنثى) أو "M" (ذكر) في عمود الجنس في بطاقة الهوية الخاصة بهم. وسيكون للعلامة "X" في عمود "الجنس" المعاني التالية: غير ثنائي، غير محدد، أو خيار آخر يمكن من خلاله للشخص الذي لا يشعر بأنه رجل أو امرأة أن يعرف نفسه".

    يذكر أنه في نهاية شهر يونيو/ حزيران الماضي، أعلن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكين أنه سيسمح للمواطنين الأمريكيين باختيار جنسهم عند التقدم بطلب للحصول على جواز السفر، مشيرا إلى أنه الآن لن يحتاجوا إلى إثبات جنسهم بالوثائق الطبية والشهادات.

    وتابع: "في الوقت الحالي، سيتمكن مواطنو الولايات المتحدة من الاختيار من بين خيارين في الجنس بين ذكر وأنثى. موضحا أن إضافة خيار آخر "أمر صعب تقنيًا" وسيستغرق وقتًا لترقية النظام على نطاق واسع".

    يشار إلى أن الأرجنتين واحدة من أكثر الدول في العالم شاملة لحقوق المتحولين جنسيا وقبولا للمثليين، وتوصف بأنها عاصمة أمريكا اللاتينية للمثليين. وهي أول دولة في أمريكا اللاتينية، والثانية في الأمريكتين، والعاشرة في العالم التي تشرّع زواج المثليين في 15 يوليو/ تموز 2010.

    انظر أيضا:

    ألمانيا بصدد تخفيف القيود على تبرع المثليين بالدم بسبب كورونا
    قائد منتخب هولندا يطالب بالحماية من العنصرية بعد إعلان نيته دعم المثليين
    أسرة "مضادة للجنس" في أولمبياد طوكيو 2020
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook