11:45 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قالت بعثة الأمم المتحدة في جمهورية إفريقيا الوسطى إن هجوما لمتمردين على محافظة أوهام أوقع ما لا يقل عن 13 قتيلا.

    موسكو- سبوتنيك. وقالت حكومة جمهورية إفريقيا الوسطى، الخميس، إن العديد من المدنيين قُتلوا وأصيب آخرون نتيجة للهجوم الذي شنه مقاتلو تحالف الوطنيين من أجل التغيير.

    وأضاف بيان لبعثة الأمم المتحدة في وقت متأخر من يوم الخميس: "تم إرسال دورية مشتركة على الفور إلى منطقة نانا باكاسا للتحقق من المعلومات [المتعلقة بالضحايا]"، مضيفا أن "الدورية عثرت على 13 جثة في بونجبوتو على بعد 12 كيلومترا من مدينة بوسانغوا". 

    يشار إلى أن جمهورية إفريقيا الوسطى تشهد حالة من الاضطراب السياسي منذ الانتخابات العامة في ديسمبر/كانون الثاني 2020، عندما اتهم معارضون للرئيس فوستان آرشانج تواديرا الذي تمكن من البقاء في منصبه لولاية ثانية، بتزوير الانتخابات.

    واندلعت اشتباكات مسلحة بين القوات الحكومية والجماعات المتمردة في جميع أنحاء البلاد، حيث أفادت تقارير بأن المتمردين هاجموا المدنيين، بمن فيهم موظفو الإغاثة الإنسانية.

    انظر أيضا:

    خبراء روس يدربون عناصر الجيش والشرطة في جمهورية أفريقيا الوسطى
    بروكسل تدعو جمهورية أفريقيا الوسطى لرفض الاستعانة بالمستشارين العسكريين الروس
    حرمان إيران وجمهورية أفريقيا الوسطى من التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة
    الخارجية الروسية تعلق على احتمال تسليم أسلحة لجمهورية أفريقيا الوسطى
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook