09:50 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت مصادر مطلعة أن واشنطن ترسل سامانثا باور، مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، إلى إثيوبيا الأسبوع المقبل في حين تحذر من إجراءات عقابية إذا لم تصل المساعدات إلى إقليم تيغراي، حيث يُعتقد بأن مئات الألوف يواجهون مجاعة.

    ووفقا لوكالة "رويترز" صدر بيان أشار إلى أن باور ستتوجه إلى السودان وإثيوبيا خلال الفترة من السبت إلى الأربعاء في إطار مسعى دبلوماسي جديد تقوم به إدارة الرئيس جو بايدن وسط مخاوف من تنفيذ عمليات تطهير عرقي في الإقليم وآمال بإجراء مفاوضات بين الحكومة وقوات تيغراي لحل الصراع.

    وصرح مسؤول بارز من الوكالة أن باور من المقرر أن تجتمع مع مستشار الأمن القومي الإثيوبي وتأمل في لقاء رئيس الوزراء أبي أحمد. وتأمل واشنطن في أن تتوصل إلى اتفاق بشأن ضمان حرية وصول المساعدات الإنسانية إلى تيغراي دون عائق.

    وأكد المسؤول: "ستكون هناك في اعتقادي إجراءات عقابية مستمرة ما دمنا غير قادرين على الوصول إلى هذه المجتمعات".

    من جهتها نفت الحكومة الإثيوبية إعاقة وصول المساعدات الغذائية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook