18:26 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تعرّض الرياضي الياباني، دايكي هاشيموتو، البالغ من العمر 19 عامًا، للتنمر من قبل مستخدمين صينيين بعد فوزه على المنتخب الصيني في أولمبياد طوكيو.

    ووفقًا لشبكة "سي إن إن" الأمريكية، فاز هاشيموتو بالميدالية الذهبية في نهائي الجمباز للرجال، ليصبح أصغر لاعب جمباز في العالم يفوز بالميدالية الذهبية.

    ومن جانبهم، شكك المشجعون الصينيون في نزاهة القضاة واتهموهم بمحاباة اليابان، كما اتهموا هاشيموتو بسرقة الميدالية الذهبية الصينية، حتى أن الاتحاد الدولي للجمباز اضطر إلى إصدار بيان يشرح كيف تم تقييم هاشيموتو.

    يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يتعرض  فيها الرياضيون اليابانيون للهجوم من قبل الصينيين، حيث تعرض لاعبو تنس الطاولة اليابانيون، ميما إيتو وجون ميزوتاني، أيضًا للهجوم من قبل مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الصينيين، بعد فوزهم بفارق ضئيل على الفريق الصيني.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook