03:47 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    علق الممثل الأمريكي الشهير ليونارو دي كابريو على الكوارث الطبيعية، التي شهدها العالم في الفترة الأخيرة، مشيرا إلى أن علماء المناخ صدموا من هول المشاهد.

    ونشر دي كابريو عبر حسابه على موقع "انستغرام" مقاطع فيديو لمختلف الكوارث الطبعية لشهر يوليو الماضي، مرفوقة بتعليق جاء فيه "أزمة المناخ: كيف يبدو شهر واحد من الطقس القاسي.... في الشهر الماضي، ضرب الطقس القاسي المدمر في جميع أنحاء العالم. من فيضانات مفاجئة في بلجيكا إلى درجات الحرارة المميتة في الولايات المتحدة، ومن حرائق الغابات في سيبيريا إلى الانهيارات الأرضية في الهند، كانت فترة غير مسبوقة من التقلبات المناخية".

    وتابع "توقع علماء المناخ منذ فترة طويلة أن الاضطرابات المناخية، التي يسببها الإنسان ستؤدي إلى المزيد من الفيضانات وموجات الحر والجفاف والعواصف وغيرها من أشكال الطقس القاسي، إلا أنهم أنفسهم صدموا من حجم هذه المشاهد".

    4 كوارث طبيعية تضرب العالم في وقت واحد

    هذا وشهد العالم 4 كوارث طبيعية هددت مناطق مختلفة منه في وقت واحد، وتسببت في تهجير مئات الآلاف وخسائر بشرية ومادية هائلة.

    نشرت هيئة الإذاعة البريطانية "دويتشه فيله" مقطع فيديو، يظهر فيه جانب من تلك الكوارث التي ضربت العديد من مناطق العالم في أوقات متزامنة.

    ففي الوقت الذي تسببت فيه الفيضانات في دمار كبير في غربي أوروبا، كانت حرائق الغابات تصنع جحيما في ولاية كاليفورنيا.

    وفي ذات الوقت، الذي تشهد فيه الصين فيضانات عارمة، تسببت موجة حارة في اندلاع حرائق في أجزاء من سيبيريا، التي تعد من أكثر مناطق العالم برودة.

    وتقول "دويتشه فيله" إن ما يشهده العالم من كوارث متزامنة تسبب في تدمير مدن في غربي أوروبا بينما انهارت ضفاف بعض الأنهار بسبب الفيضانات.

    وفي الصين سجلت مقاطعة هينان رقما قياسيا في معدلات سقوط الأمطار التي تسببت في نزوج نحو 400 ألف شخص.

    وفي سيبيريا تسببت الحرارة المرتفعة في اندلاع نحو 200 حريق منفصل في المنطقة كست مساحات شاسعة بالدخان.

    أما في الولايات المتحدة الأمريكية فقد تسببت الحرائق في غابات كاليفورنيا في توليد حرارة هائلة وسحب دخان كثيف تم رصدها من الفضاء الخارجي.

    ولفتت "دويتشه فيله" إلى أن حدوث هذه الكوارث الطبيعية في وقت واحد ليس من قبيل الصدفة، مشيرة إلى تأكيدات خبراء المناخ أن التغيرت المناخية في العالم ستؤدي إلى كوارث مميتة أبرزها الحرائق والفيضانات في مناطق متفرقة من العالم.

    انظر أيضا:

    وزير الري السوداني السابق يكشف أسباب الفيضانات الأخيرة في بلاده
    فيديو يوثق اللحظات الأولى لإنقاذ امرأة من سيول الفيضانات في تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook