12:15 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكدت لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، اليوم الأربعاء، أن "بريطانيا لا تستطيع تنفيذ تهديداتها ضد طهران"، لافتة إلى أن الغرب لا يريد الأمن للمنطقة ويبحث عن نشر مصطلح "إيرانوفوبيا" لغرس وجود لهم بالمنطقة.

    طهران- سبوتنيك. وقال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، عباس زاده مشكيني ، في تصريحات خاصة مع وكالة "سبوتنيك"، إنه "بالتأكيد لا يستطيع البريطانيون تنفيذ تهديداتهم، وهم يعرفون إيران جيدا".

    وأضاف مشكيني، أن "بريطانيا والولايات المتحدة تعملان على زيادة التوترات لتكونا حاضرتين في المنطقة، ولتبرير وجودها في بعض دول المنطقة"، متابعا أن "الأجانب لا يريدون الأمن للمنطقة وهم يبحثون عن نشر مصطلح [إيرانوفوبيا] أمام بعض الدول للبقاء في دولهم".

    وكان وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، طالب مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، بالرد على تصرفات إيران التي وصفها بـ"المزعزعة للاستقرار في المنطقة". وقال الوزير على "تويتر": "يجب على المجلس الرد على تصرفات إيران المزعزعة للاستقرار، وعدم احترامها القانون الدولي"، مشيرا إلى خطاب أُرسل إلى مجلس الأمن، وحمل توقيع بريطانيا ودول أخرى.

    ​واتهمت دول أوربية، وأمريكا وإسرائيل، إيران بالهجوم الذي وقع يوم الخميس على الناقلة "ميرسر ستريت" التي ترفع علم ليبيريا، والمملوكة لشركة يابانية وتديرها شركة "زودياك ماريتايم" الإسرائيلية. وقتل اثنان من أفراد الطاقم، وهما بريطاني وروماني، نتيجة الهجوم.

    ونفت طهران أي ضلوع لها في الهجوم، وأكدت وزارة الخارجية الإيرانية أنه لا صحة للتقارير حول ضلوع طهران في استهداف ناقلة نفط تديرها شركة إسرائيلية في خليج عمان.

    انظر أيضا:

    بريطانيا تدعو مجلس الأمن للرد على "تصرفات إيران المزعزعة للاستقرار"
    بريطانيا تقول لمجلس الأمن إن إيران مسؤولة "على الأرجح" عن الهجوم على الناقلة
    وزير الخارجية السعودي: التحدي الأكبر التوصل لاتفاق يضمن منع حصول إيران على سلاح نووي
    الحرس الثوري ينفي تورط إيران في حادث ضد سفينة قبالة سواحل الإمارات
    تقرير: ناقلة "أسفالت برينسيس" مختطفة وتسير باتجاه إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook