13:24 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أفادت شركة الأمن البحري البريطانية "آمبري" أن حارس الأمن أدريان أندروود، الذي راح ضحية ضربة نفذتها طائرة مسيّرة على ناقلة مرتبطة بإسرائيل، كان جنديا سابقا في الجيش البريطاني.

    ووفقا لوكالة "فرانس برس"،  أشارت "آمبري" أن أندروود كان على متن ناقلة "ميرسر ستريت" عندما تعرّضت للهجوم في المحيط الهندي قبالة عمان الخميس الماضي.

    كما أعلنت مصادر صحفية مصرع مواطن من رومانيا في الهجوم.

    وفي بيان صادر عن إدارة "آمبري"، قال فيه جوم تومبسون "كان أدريان جندياً سابقاً في الجيش البريطاني لديه سجل مميّز في الخدمة".

    مضيفاً: "قدم للعمل لدى آمبري في 2020 وسرعان ما جرى الاعتراف بمؤهلاته لتتم ترقيته سريعا من عنصر أمن في البحرية إلى قائد فريق".

    وبيّن خبراء في الشأن الدولي أن الولايات المتحدة وإسرائيل حمّلت إيران مسؤولية الهجوم على الناقلة التي يشغّلها رجل أعمال إسرائيلي بارز في لندن.

    وأشار الخبراء إلى أن الهجوم المريع، الذي نفت إيران بشدة أي علاقة لها به، زاد احتمالات اندلاع "حرب في الظل" تستهدف السفن المرتبطة بإيران وإسرائيل.

    من جهته حذر رئيس الوزراء البريطاني إيران من عواقب الهجوم، ووصفه بأنه "غير مقبول ومشين"

    وفي وقت سابق، تم اعتبار إيران من تتحمل مسؤولية الوقوف وراء عملية جرى الافتراض بأنها جرت لخطف ناقلة أسفلت في خليج عمان، وهو أمر نفته الجمهورية الإسلامية مجدداً.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook