19:23 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 23
    تابعنا عبر

    صرحت إثيوبيا، اليوم الخميس، أن السودان طلب منها شراء 1000 ميغاوات من الكهرباء.

    أشار المدير التنفيذي للتخطيط في هيئة الطاقة الكهربائية الإثيوبية، أندوالم سيي، إلى أن أن هناك عدة دول أفريقية عبرت عن رغبتها في شراء الكهرباء من إثيوبيا، من ضمنها السودان، بحسب وكالة الأنباء الإثيوبية.

    وأوضح سيي أن خبراء من الهيئة زاروا العاصمة السودانية الخرطوم في شهر يوليو/ تموز الماضي، بينما سيصل الخبراء السودانيون إلى إثيوبيا لاستئناف المحاثات قريبا.

    وتابع، أن دول السودان وكينيا وجيبوتي عبرت عن رغبتها فى شراء الطاقة الكهربائية من إثيوبيا، وما زالت المفاوضات جارية بهذا الشأن.

    كما لفت أندوالم سيي إلى أن جنوب السودان عبر عن رغبته كذلك فى شراء الطاقة الكهربائية من إثيوبيا، وأن فريقا من الخبراء سوف يذهب إليه من أجل إجراء دراسة بشأن بناء خط الطاقة الكهربائية.

    وأوضح المدير التنفيذي للتخطيط في هيئة الطاقة الكهربائية الإثيوبية، أندوالم سيي، أن

    "سد النهضة الإثيوبي لن يفيد إثيوبيا فحسب، وإنما أفريقيا أيضا، مشيرا إلى أن "الطلب الحالي للكهرباء من هذه الدول الصديقة يوضح توقعاتهم العظيمة من فوائد السد"، وتابع مؤكدا أن بلاده ستعمل جاهدة على نفع نفسها وتصبح مفخرة لأفريقيا".

    كما كشف أن إثيوبيا دشنت خط نقل كيني يحمل 500 كيلووات، بالإضافة إلى بنية قادرة على نقل 2000 ميغاوات إلى تنزانيا وحتى جنوب أفريقيا.

    وأنهت إثيوبيا في 20 من يوليو الماضي المرحلة الثانية لملء السد، ولم تفصح عن كميات المياه التي تم تخزينها، وكانت قد أعلنت من قبل أن الكمية المستهدفة في الملء الثاني في  حدود 13.5 مليار متر مكعب.

    وكان مجلس الأمن الدولي، قد عقد في وقت سابق من الشهر السابق، جلسة لمناقشة أزمة سد النهضة، القائمة بين إثيوبيا ومصر والسودان، إلا أنه لم يصدر حتى الآن قرار أو توصية بعد الجلسة.

    وجاءت الجلسة بعدما، أخطرت إثيوبيا مصر والسودان رسميا، البدء في الملء الثاني لخزان سد النهضة، وهو ما اعتبرته الدولتان العربيتان خرقا للقوانين الدولية والأعراف، وانتهاكا لاتفاق المبادئ عام 2015.

    إنفوجرافيك
    © Sputnik
    سد النهضة.. آمال إثيوبيا ومخاوف مصر

    انظر أيضا:

    المغرب يدعو الجزائر لتطوير العلاقات وفتح الحدود..السودان يرحب بالمبادرة الجزائرية لحل أزمة سد النهضة
    ذعر بعد ظهور تماسيح النيل بسبب سد "النهضة"... الخرطوم تؤكد والري المصرية توضح
    جزر القمر تستدعي سفيرها في القاهرة للتشاور بسبب سد النهضة
    هل تنجح الوساطات الجديدة في دفع أزمة سد النهضة إلى الأمام؟
    السفير الروسي في القاهرة: نتفهم جيدا القلق الشديد لأصدقائنا المصريين حول سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook