22:01 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال الناطق باسم حركة طالبان (المحظورة في روسيا)، ذبيح الله مجاهد، اليوم الاثنين، إن الحركة ترفض تشكيل حكومة انتقالية، موضحا أن فكرة الحكومة الانتقالية ليست خطة لطالبان.

    موسكو- سبوتنيك. وقال مجاهد في حديث إلى وكالة "سبوتنيك" ردا على سؤال حول الاقتراح الأمريكي لتشكيل حكومة انتقالية بمشاركة ممثلين عن طالبان: "حتى الآن لم تتم دراسة هذه القضية، لكن بشكل عام نحن لا نقبل حكومة انتقالية، مطلبنا هو حل أساسي ويجب إيجاده وتشكيل حكومة انتقالية ليس خطتنا".

    وأكد الناطق باسم حركة طالبان، أن مدينة مزار شريف ستسقط قريبا، نظرا لسيطرة الحركة على معظم المدينة وخروجها عن سيطرة الحكومة الأفغانية.

    وردا على سؤال بخصوص الوضع في مدينة مزار شريف قال: "نعم، هناك معارك في مدينة مزار الشريف، استولت قواتنا على معظم هذه المدينة، والوضع ليس تحت سيطرة الحكومة الأفغانية".

    وتابع بالقول: "ليس فقط في هذه المدينة؛ ولكن أيضا في الأماكن الأخرى.. قواتنا تتقدم بسرعة نسبية ومزار شريف ستسقط قريبا، نحاول أيضا الانتقال إلى المدن المتبقية الأخرى".

    وأوضح مجاهد، أن مسالة دخول طالبان إلى كابول لم يتخذ بها قرار حتى الآن، مشيرا إلى أنه يتوجب أولا تطهير المقاطعات حول العاصمة. وأكد الناطق باسم حركة طالبان أن الغارات الأمريكية الأخيرة استهدفت بشكل رئيسي المنشآت المدنية مثل المستشفيات والمتاجر والمساجد والمدارس.

    وفيما يتعلق بالوضع الأمني والمواصلات في المدن التي تحتلها طالبان قال: "عادت المدن إلى طبيعتها، في مقاطعات جوزجان وساري بول وتخار وقندوز ونیمروز، الوضع طبيعي، يعيش الناس في سلام".

    تشهد الساحة الأفغانية، في الفترة الحالية، مواجهات دامية بين الحكومة وحركة طالبان، التي أعلنت سيطرتها على مناطق واسعة في البلاد. ويأتي التصعيد في أعمال العنف تزامنا مع انسحاب القوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي من أفغانستان.

    فيما أعلنت طالبان سيطرتها على أكثر من 150 منطقة في عموم البلاد، بالإضافة إلى المعابر الحدودية مع طاجيكستان، ونقاط التفتيش على الحدود مع إيران وتركمانستان.

    انظر أيضا:

    كابولوف: التوقعات الروسية بخصوص لقاء الدوحة بشأن أفغانستان جيدة جدا
    حركة طالبان تعلن السيطرة على مدينة أيبك عاصمة ولاية سمنغان شمالي أفغانستان
    أفغانستان... مناطق جديدة  تنتهار كأحجار الدومينو أمام "طالبان"
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook