01:27 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أصدر الرئيس الأفغاني أشرف غني، اليوم الثلاثاء، تعليمات بتسليح المدنيين لمواجهة حركة "طالبان" (المحظورة في روسيا)، مشددا على ضرورة مواصلة القتال ضد مسلحي الحركة.

    ووفقا لوكالة "بلومبرغ"، أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية، اليوم، التصدي بنجاح لهجوم مسلحي الحركة على مدينة مزار شريف، وذلك بعدما زعمت حركة "طالبان" مهاجمة مزار شريف، كبرى مدن شمال أفغانستان وعاصمة ولاية بلخ.

    وأكد بيان صادر عن الجيش الأفغاني تنفيذ غارات جوية ضد مقاتلي "طالبان" في ولاية بلخ، معلنا مقتل 18 من الحركة وإصابة 13 آخرين.

    وفي سياق متصل، شن الطيران الأمريكي قصفا على مواقع حركة "طالبان" في عدة مواقع منها مديرية نجراب بولاية كابيسة، وفي هلمند.

    وتشهد الساحة الأفغانية، في الفترة الحالية، مواجهات دامية بين الحكومة وحركة طالبان، التي أعلنت سيطرتها على مناطق واسعة في البلاد، تشمل أكثر من 150 منطقة في عموم البلاد، بالإضافة إلى المعابر الحدودية مع طاجيكستان، ومراكز التفتيش على الحدود مع إيران وتركمانستان.

    وتصاعدت وتيرة المواجهات بين قوات الأمن الأفغانية ومسلحي حركة طالبان، تزامنا مع بدء انسحاب القوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي (ناتو)، مطلع مايو/أيار الماضي، والذي من المقرر اكتماله بحلول 11 سبتمبر/أيلول المقبل.

    وتسيطر طالبان حتى الآن على عواصم 6 ولايات، وفق بيانات الحركة، وهي مدينة أيبك عاصمة ولاية سمنغان، ومدينة تالقان عاصمة إقليم تخار، وكذلك عواصم ولايات "نيمروز" و"جوزجان" و"ساري - بول" و"قندوز".

    وتستضيف العاصمة القطرية الدوحة، بدءا من اليوم، جولة جديدة من المفاوضات بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان، حول تسريع محادثات السلام وإنهاء العنف المستمر في أفغانستان.

    كما تستضيف الدوحة اجتماعا لـ"الترويكا" الموسعة (روسيا، الصين، الولايات المتحدة وباكستان) بشأن أفغانستان.

    إنفوجرافيك... ما قدرات الجيش الأفغاني؟
    © Sputnik
    ما قدرات الجيش الأفغاني؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook