22:31 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت صحيفة أمريكية، اليوم الأربعاء، بأن الإدارة الأمريكية لا تستبعد سقوط العاصمة الأفغانية، كابول، في أيدي مقاتلي حركة طالبان (المحظورة في روسيا) في غضون شهر إلى ثلاثة أشهر.

    ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن مصادر عسكرية مطلعة، قولها إن

    القوات الأمريكية تشير إلى سيناريو سقوط العاصمة الأفغانية خلال 90 يوما، فيما أشارت مصادر أخرى إلى فترة شهر واحد.

    ووفقا لمصادر الصحيفة، فإن الوضع في البلاد ساء بشكل كبير منذ حزيران/يونيو، وحينها، وبحسب التوقعات، كان يُعتقد أنه بعد انسحاب الجيش الأمريكي من أفغانستان، قد تسقط عاصمة هذا البلد في غضون 6 أشهر.

    هذا وأعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، أمس الثلاثاء، أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لا يعتبر استيلاء حركة طالبان المتشددة على كابول أمرا لا مفر منه، ويدعو القوات الأفغانية للتصدي بمساعدة الولايات المتحدة، مشيراً إلى أنه غير نادم على سحب قوات بلاده من أفغانستان، على الرغم من الهجوم النشط للمسلحين الذي بدأ منذ فترة قصيرة.

    يأتي ذلك، في ظل تحولات متسارعة ووسط هجمات وتقدم لافت لحركة طالبان في محاور عدة في أفغانستان، إذ تشهد الساحة الأفغانية، مواجهات دامية بين الحكومة وحركة طالبان، التي أعلنت سيطرتها على مناطق واسعة في البلاد، تشمل أكثر من 150 منطقة في عموم البلاد، بالإضافة إلى المعابر الحدودية مع طاجيكستان، ومراكز التفتيش على الحدود مع إيران وتركمانستان.

    وتصاعدت وتيرة المواجهات بين قوات الأمن الأفغانية ومسلحي حركة طالبان، تزامنا مع بدء انسحاب القوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، مطلع أيار/مايو الماضي، والذي من المقرر اكتماله بحلول 11 أيلول/سبتمبر المقبل.

    انظر أيضا:

    شويغو: قادة طالبان تعهدوا بعدم مهاجمة الدول المجاورة
    مسؤول في الاتحاد الأوروبي: طالبان تسيطر على 65% من أفغانستان
    واشنطن: بايدن يرى أن الجيش الأفغاني لديه التدريب الكافي لمحاربة طالبان
    شويغو: طالبان تسيطر على مناطق عديدة بعد الانسحاب الأمريكي
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook