12:50 GMT27 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلنت قوات من منطقة تيغراي في إثيوبيا، اليوم الأربعاء، إجراء محادثات لتشكيل تحالف عسكري مع مسلحين من منطقة أوروميا، الأكثر سكانا في البلاد، الأمر الذي يزيد الضغوط على الحكومة المركزية في أديس أبابا.

    ونقلت "رويترز" عن دبرصيون جبراميكائيل زعيم الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي أن الجبهة نجري محادثات مع جيش تحرير أورومو.

    من جهته، قال جيتاشيو رضا، المتحدث باسم الجبهة إن هناك نوعا من الاتفاق قيد الإعداد.

    وقد تدل هذه الخطوة على تصعيد في الحرب المستمرة منذ 9 أشهر في البلاد.

    وتسيطر الجبهة على منطقة تيغراي في شمال إثيوبيا وتخوض قتالا ضد القوات الاتحادية منذ نوفمبر/ تشرين الثاني في نزاع أدى إلى أزمة لاجئين كبيرة.

    وخلال الأسابيع الأخيرة امتد الصراع إلى منطقتين مجاورتين هما عفر وأمهرة، ما تسبب في نزوح 250 ألفا آخرين تقريبا.

    وأثار هذا الصراع مخاوف دولية من زعزعة الاستقرار على نطاق أوسع في ثاني أكبر دولة في أفريقيا من حيث عدد السكان.

    انظر أيضا:

    لاجئون يتظاهرون في أديس أبابا احتجاجا على التدهور الأمني بمخيمات تيغراي
    الحكومة الإثيوبية تدعو الشعب للانضمام إلى الجيش لمواجهة جبهة تحرير تيغراي
    مسؤولة أمريكية تزور إثيوبيا لبحث مسألة تيغراي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook