11:53 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    طالبت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الخميس، مواطنيها بمغادرة أفغانستان فورا.

    ونشرت السفارة الأمريكية في كابول، إشعارا عبر موقعها الإلكتروني، طالبت فيه رعاياها بمغادرة أفغانستان على الفور، بحسب وكالة "رويترز".

    وأضافت السفارة، أنه يمكن لرعاياها المغادرة باستخدام خيارات الرحلات الجوية المتاحة، وذلك وسط زحف حركة "طالبان" المتشددة (المحظورة في روسيا)، المتسارع في أنحاء البلاد.

     تستمر المواجهات بين القوات الحكومية الأفغانية ومسلحي حركة "طالبان" (مصنفة إرهابية ومحظورة في روسيا) منذ عدة سنوات، والتي استولت في الأشهر الأخيرة على مناطق واسعة في المناطق الريفية والحدودية وشنت الهجوم على المدن الكبيرة. ويأتي التصعيد على خلفية انسحاب القوات الأمريكية، وهو ما وصفته وزارة الخارجية الروسية بأنه إقرار بفشل مهمة واشنطن في أفغانستان.

    في أوائل أغسطس/ آب، احتلت "طالبان" المركز الإداري لإحدى المقاطعات الأفغانية البالغ عددها 34 للمرة الأولى منذ عام 2016. بعد ذلك، أعلنت الاستيلاء على 9 آخرين، من بينهم مدينة قندوز، الواقعة على بعد 60 كم من أقرب معبر حدودي في طاجيكستان. وفي وقت لاحق، أعلنت السلطات أنها استعادت السيطرة على عدد من عواصم المحافظات، واستمرت الاشتباكات في عدد منها.

    وبحسب عدد من وسائل الإعلام الغربية، فإن خضوع مدينة قندوز لسيطرة المتمردين قد يعني نقطة تحول في تطور الوضع في أفغانستان. في الوقت نفسه، نفت كابول المعلومات المتعلقة بفقدان السيطرة على قندوز.

    يمكنكم متابعة المزيد من  عبر موقع سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    أفغانستان تعلن استعدادها لشراء مروحيات قتالية من روسيا
    شويغو: الوضع في أفغانستان اليوم أكثر تعقيدا مما كان عليه بعد انسحاب القوات السوفيتية
    البنتاغون يعرب عن قلقه من نمو تنظيم القاعدة في أفغانستان بعد الانسحاب الأمريكي
    متحدث باسم "طالبان": الحركة لم تتلق عرضا جديدا من حكومة أفغانستان للمشاركة في الحكم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook