18:30 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بلغت الحصيلة الأولية الإجمالية للزلزال الذي ضرب هاييتي، حتى الآن، 29 قتيلا والعديد من المصابين، بحسب المدير العام للحماية المدنية.

    القاهرة، 14 أغسطس - سبوتنيك. وخلال مؤتمر صحفي حكومي حول الحادث عقدته الحكومة منذ قليل، أوضح جيري تشاندلر، المدير العام للحماية المدنية في هاييتي، "حتى حديثنا الآن، يبلغ العدد الإجمالي للأسف، 29 ضحية"، مشيرا إلى أن 17 ضحية منهم في إقليمي الجنوب ونيب، وأن هناك العديد من المصابين.

    ولفت تشاندلر أن عمليات الإنقاذ لا تزال جارية للبحث عن مصابين وضحايا آخرين.

    وضرب زلزال قوته 7.2 درجة، هاييتي، اليوم السبت، وكان مركزه على بعد 7.5 ميلا شمال شرق سانت لويس دو سود.

    وربما يكون هذا الزلزال أشد من زلزال بلغت قوته 7 درجات وقع في هايتي قبل 11 عاما، مما أسفر عن مقتل العشرات إن لم يكن مئات الألوف من الناس وتدمير المباني وتشريد كثيرين.

    من ناحيته، قال رئيس الوزراء الهايتي، أرييل هنري، عبر حسابه على موقع "تويتر" إن الزلزال تسبب في وقوع "عدة قتلى" وأضرار جسيمة في المناطق الجنوبية من الدولة الكاريبية.

    وأضاف هنري مؤكدا أنه سيحشد كل الموارد الحكومية المتاحة لمساعدة الضحايا، وناشد الهايتيين أن يتحدوا لأنهم "يواجهون هذا الوضع المأساوي الذي نعيش فيه الآن".

    وأظهرت صور نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، لم يتسن لوكالة "رويترز" التحقق من صحتها حتى الآن، تحول منازل وجزء من كنيسة في بلدة جيريمي القريبة إلى أنقاض.

    وشعر سكان في كوبا وجامايكا بهذا الزلزال، على الرغم من عدم ورود تقارير عن وقوع أضرار مادية أو وفيات أو إصابات هناك.

    ووقع الزلزال بعد أكثر من شهر من مقتل رئيس هايتي، جوفينيل مويس، مما أدى إلى دخول البلاد في حالة من الفوضى السياسية، وقالت منظمات الإغاثة الإنسانية إن الزلزال سيزيد من المعاناة.

    يمكنك متابعة المزيد عن أخبار العالم الآن من سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    زلزال بقوة 7.2 ريختر يضرب هاييتي... الأشد منذ 11 عاما
    أمريكا تلبي دعوة هاييتي للمساعدة في التحقيق باغتيال الرئيس
    أمريكا تلبي دعوة هاييتي للمساعدة في التحقيق باغتيال الرئيس
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook