23:43 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال صندوق النقد الدولي إنه ليس بمقدور حركة "طالبان" الاستفادة من الأموال الأفغانية لدى الصندوق أو الموارد الأخرى، لعدم وجود حكومة في البلاد تحظى بالاعتراف الدولي، بعد سيطرة الحركة على مفاصل البلاد ومغادرة الرئيس أشرف غني إلى الإمارات.

    واشنطن، 18 أغسطس - سبوتنيك. وقال متحدث باسم الصندوق في بيان، إن "هناك افتقار في الوقت الحالي إلى الوضوح داخل المجتمع الدولي فيما يتعلق بالاعتراف بحكومة في أفغانستان، ونتيجة لذلك لا يمكن للبلد الوصول إلى حقوق السحب الخاصة أو موارد صندوق النقد الدولي الأخرى".

    كانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية قد نقلت عن مسؤول بوزارة الخزانة أن إدارة الرئيس جو بايدن، تسعى إلى منع حركة طالبان (المحظورة في روسيا وعدة دول) من الوصول إلى أكثر من 400 مليون دولار من صندوق النقد الدولي.

    ومن المقرر أن يوزع صندوق النقد الدولي 460 مليون دولار من أصول الصندوق الاحتياطية على أفغانستان الأسبوع المقبل، بحسب التقرير.

    وقال التقرير إن المسؤول لم يقدم أي تفاصيل بشأن الخطوات التي كانت الولايات المتحدة تتخذها لمنع طالبان من الوصول إلى الأموال.

    وأحكمت حركة طالبان قبضتها على أفغانستان؛ تزامنا مع انسحاب القوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي (ناتو)، الذي بدأ في أيار/مايو الماضي، وينتهي في أيلول/سبتمبر القادم.

    ودخل مقاتلو الحركة، الأحد الماضي، العاصمة كابول، دون أن يواجهوا مقاومة تذكر من القوات الحكومية، خاصة بعد مغادرة الرئيس أشرف غني البلاد؛ "حقنا للدماء"، على حسب قوله.

     يمكنك متابعة المزيد عن أخبار العالم الآن من سبوتنيك.

    مملكة المعادن.. ثروات أفغانستان
    مملكة المعادن.. ثروات أفغانستان

     

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تنوي إجلاء موظفيها من أفغانستان بعد سيطرة "طالبان"
    وزير الدفاع الأمريكي: خطوط اتصالنا بقادة طالبان لا تزال مفتوحة
    أمريكا: أشرف غني لم يعد شخصية رسمية ونتواصل حاليا مع طالبان
    إعلام: قلق إسرائيلي من تقارب طالبان وحماس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook