00:48 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مسؤول في حركة "طالبان" الأفغانية (المحظورة في روسيا)، اليوم الخميس، إن الحركة "ملتزمة بتعهدها" بخصوص تقديم كامل الدعم للدول الأجنبية فيما يتعلق بإجلاء رعاياها من مطار كابل.

    أضاف المسؤول: "نعمل على تسهيل ممر آمن ليس للأجانب فحسب ولكن للأفغان أيضا"، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز".

    وأكد المسؤول أن الحركة "تمنع أي شكل للعنف والتلاسن في المطار بين الأفغان والأجانب وأعضاء طالبان".

    وعمليات إجلاء الرعايا الأجانب والمواطنين الأفغان مستمرة من مطار كابل، حيث تستقبل إسبانيا الطائرات القادمة من كابل لتنظيم توزيع الأفغان القادمين على الدول الأوروبية الأخرى، إذ سترحب مدريد بـ106 أشخاص بين موظفين في البعثات الدبلوماسية وأفغان، بالإضافة إلى 300 شخص سيتم استقبالهم خلال الأيام القادمة.

    واليوم، أكدت المفوضية الأوروبية، أنها ستقدم الدعم إلى الشعب الأفغاني في الداخل، والنازحين في الدول المجاورة، لافتة إلى أن المفاوضات مستمرة بين الدول الأعضاء خلال الأيام المقبلة للتعامل مع الوضع بشكل موحد.

     وقالت المتحدثة الرسمية باسم المفوضية لشؤون العدل والمساواة كريستيان ويغاند، خلال إحاطة إعلامية، اليوم الخميس إن "المفوضية الأوروبية ستقدم الدعم إلى الأفغان في الداخل والنازحين في الدول المجاورة، وندعو الدول الأعضاء إلى دعم الأفغان المحتاجين إلى حماية".

    وتابعت أن "المفاوضات ستستمر بين الدول الأعضاء خلال الأيام المقبلة للتعامل مع الوضع بشكل موحد".

    وكان الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، أكد عزمه التواصل مع حركة طالبان للتفاوض حول عدد من القضايا مثل إدخال المساعدات الإنسانية إلى داخل أفغانستان، مشيرا إلى أن هذه الخطوة لا تمثل اعترافا سياسيا بحركة طالبان (المحظورة في روسيا).

    وقال بوريل، خلال جلسة استثنائية للجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي لمناقشة الوضع في أفغانستان: "علينا إنشاء قنوات اتصال والتحدث مع طالبان، ولكن ذلك لايعني أننا نعترف سياسيا بهم".

    وأضاف: "علينا التفاوض مع طالبان لإدخال المساعدات الإنسانية وغيرها من القضايا المهمة".

    ونوه الممثل الأعلى للشؤون الخارجية الأوروبي خلال كلمته بأن "تركيا روسيا إيران باكستان والهند وجميع الدول المجاورة لديهم الفرصة الآن لإحلال سيطرتهم وتأثيرهم في المنطقة بسبب الفراغ الدولي الحالي في كابل".

    ووصف بوريل، الوضع في أفغانستان بالكارثي، مشيرا إلى أن "الاتحاد الأوروبي لايستطيع إخراج جميع الأفغان من البلاد، ماحدث يثير التساؤلات حول ماحققناه خلال 20 عاما في أفغانستان".

    وبسطت حركة "طالبان" سيطرتها على معظم أراضي أفغانستان؛ إثر سقوط المدن تباعا بيدها خلال أيام والسيطرة على جميع المعابر الحدودية، ومن ثم دخولها قصر الرئاسة والعديد من المواقع الحكومية في العاصمة كابل الأحد الماضي.

    انظر أيضا:

    لافروف: طالبان لا تسيطر على جميع أفغانستان
    بايدن يعتقد أن الولايات المتحدة تواجه تهديدا من سوريا ودول أخرى أكثر أفغانستان
    الأتراك العائدون من أفغانستان يصلون إلى مطار إسطنبول... صور
    حمد بن جاسم: على العالم أن يحترم الوضع الحالي في أفغانستان وعدم التضييق على طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook