17:33 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد القائم بأعمال السفارة الأفغانية في مصر أمين الحق أحمدي، اليوم الجمعة، أن حركة "طالبان" (المحظورة في روسيا)، تريد أن تتفرد بالحكم وبقوة السلاح، موضحا أن السفارة في القاهرة ما زالت تعمل كالمعتاد دون ورود أي تعليمات جديدة من كابل.

    وقال أحمدي في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" حول الوضع المستقبلي في بلاده: "يبدو أن طالبان مصرة على الحكم بقوة السلاح ولا تريد أطراف أخرى، سمعنا الناطق الرسمي لطالبان يتحدث عن تطبيق الشريعة الإسلامية وعن عدم الإيمان بالديمقراطية".

    وأضاف "يصعب التنبؤ بالوضع المستقبلي الآن، والوقت سيوضح الأمر".

    وتابع "هناك مفاوضات متعددة جارية الآن حول تشكيل الحكومة وحول مستقبل الوضع في أفغانستان، هناك مفاوضات جارية في الإمارات وفي الدوحة وفي إسطنبول، نحن كحكومة نريد دولة يشترك فيها الجميع، الأحزاب والحكومة وطالبان، ولا يستبعد أحد، دولة تتسع للجميع".

    وفيما يخص ورود أي تعليمات جديدة من كابل للسلك الدبلوماسي الأفغاني، أجاب أحمدي بأنه "لم ترد أية تعليمات من كابل منذ سيطرة طالبان عليها".

    وأوضح أن "وزارة الخارجية في كابل مغلقة، وأفراد من طالبان تقف على الأبواب الخارجية ولا يوجد أحد بالوزارة، وباقي الوزارات كذلك، عندما تكون وزارة الخارجية مغلقة يعني هذا أنه لا توجد تعليمات للسفارة".

    وأشار إلى أن "السفارة مستمرة في أعمالها كالمعتاد دون تغيير حتى تردنا أي تعليمات أخرى"، لافتا إلى أن الاتصال بوزارة الخارجية المصرية مستمر كما هي.

    وأفاد بأن يوم الأربعاء الماضي كان هناك اتصال هاتفي بينه وبين مستشار وزير الخارجية المصري.

    وذكر أحمدي أن سفير أفغانستان في القاهرة قد غادر قبل شهر ونصف إلى كندا وأنه قائم بأعمال السفير منذ ذلك الوقت.

    **يمكنك متابعة المزيد من أخبار مصر الآن عبر موقع سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    طالبان تستولي على أسلحة وطائرات أمريكية
    مسؤول في "طالبان": ملتزمون بممرات آمنة لمغادرة الأجانب والأفغان أيضا
    وكالة: "طالبان" تجهز قائمة سوداء بالأفغان المطلوبين لديها
    مصدر في طالبان: نجري اتصالات مع كافة الأطراف الأفغانية لتشكيل حكومة شاملة
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان, أخبار مصر الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook