09:45 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال التلفزيون الألماني العام في وقت متأخر أمس الخميس، إن مقاتلي حركة طالبان الذين كانوا يلاحقون صحفيا يعمل لدى "دويتشه فيله" قتلوا بالرصاص أحد أقاربه وأصابوا آخر بجروح خطيرة.

    وتعهدت الحركة المتشددة بأنها ستسمح بحرية الإعلام وبعمل النساء، وهي أمور كانت محظورة عندما كانت الحركة في السلطة من عام 1996 إلى عام 2001، في أول مؤتمر صحفي لها يوم الثلاثاء منذ السيطرة على العاصمة كابول.

    لكن بعض الصحفيين الأفغان شكوا من أنهم تعرضوا للضرب ومداهمة منازلهم منذ سيطرة طالبان على العاصمة يوم الأحد.

    وقالت مؤسسة "دويتشه فيله" إن طالبان تفتش المنازل للعثور على الصحفي الذي يعمل الآن في ألمانيا.

    ووفقا للتلفزيون الألماني، فقد استطاع أقرباء آخرون له الهرب، وفقا لـ "رويترز".

    وقال بيتر ليمبورج المدير العام لدويتشه فيله "قتل قريب لأحد من صحفيينا على يد طالبان...أمر مأساوي بشكل لا يوصف ويشهد على الخطر الداهم الذي يواجه كل موظفينا وأسرهم في أفغانستان".

    انظر أيضا:

    مصدر في طالبان: نجري اتصالات مع كافة الأطراف الأفغانية لتشكيل حكومة شاملة
     زاخاروفا: رفع طالبان من قائمة الإرهاب يتوقف على أفعال وخطوات محددة من قبل الحركة
    طالبان تستولي على أسلحة وطائرات أمريكية
    وكالة: "طالبان" تجهز قائمة سوداء بالأفغان المطلوبين لديها
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أفغانستان اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook