22:28 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    دعا وزير خارجية الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، إلى تجهيز أوروبا بقدرة تدخل عسكري لمواجهة الأزمات المقبلة التي تهدد العراق ومنطقة الساحل.

    جاءت تصريحات المسؤول الأوروبي خلال مقابلة مع وكالة "فرانس برس"، على خلفية ما وصفه بـ "مأساة" أفغانستان.

    واضطرت الدول الغربية لتنظيم رحلات إجلاء لرعاياها والمتعاونين معهم من الأفغان بسرعة، عقب سيطرة حركة طالبان على كابول قبل انسحاب آخر الجنود الأمريكيين المرتقب في 31 آب/أغسطس.

    وأشار بوريل إلى أن أوروبا بحاجة إلى إجلاء 60 ألف شخص في الفترة الممتدة من الآن إلى نهاية الشهر الجاري، معتبر أن هذا "الأمر مستحيل حسابيا".

    وأوضح بوريل أن كابول بها مطاران، الأول مدني يخضع لسيطرة طالبان ولا يتم تسيير أي رحلات جوية منه، بينما يسيطر الأمريكيون على المطار العسكري.

    وتضم البعثة الوحيدة للاتحاد الأوروبي في العاصمة الأفغانية نحو 400 موظف أفغاني وعائلاتهم. ووعد وزير خارجية الاتحاد الأوروبي بإجلائهم، إلا أن 150 منهم فقط وصلوا إلى إسبانيا حتى الآن.

    انظر أيضا:

    أستراليا تجلي أكثر من 300 شخص خلال الليل من أفغانستان
    "فيسبوك" و"إنستغرام" يتخذان إجراءات أمنية داخل أفغانستان
    رئيس كازاخستان: الأحداث في أفغانستان تشكل خطرا معينا على بلادنا
    منظمة التعاون الإسلامي تعقد اجتماعا غير عادي لمناقشة الوضع في أفغانستان
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook