01:34 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    التقى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الأحد، نظيره الياباني توشيميتسو موتيغي، في طهران.

    وغرد ظريف عبر حسابه على موقع "تويتر": يسعدني أن أستضيف وزير خارجية اليابان، توشيميتسو موتيغي، في طهران".

    وتابع ظريف: "في لقاء ربما يكون آخر لقاء لي كوزير خارجية إيران مع نظير لي، بحثنا تعزيز العلاقات الثنائية وكيفية إحياء الاتفاق النووي والأوضاع الكارثية التي سببتها الولايات المتحدة الأمريكية في أفغانستان".

    وأرفق وزير الخارجية الإيراني تغريدته بصورة من لقائه مع وزير الخارجية الياباني.

    ​ووصل ‏وزير خارجية اليابان، توشيميتسو موتيغي، إلى طهران ليلة أمس السبت، في زيارة يجري خلالها لقاءات تشمل أيضا نظيره محمد جواد ‎ظريف والمرشح لحقيبة الخارجية حسين أمير ‎عبد اللهيان، ورئيس البرلمان محمد باقر ‎قاليباف والأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي ‎شمخاني.

    وأحكمت حركة طالبان (المحظورة في روسيا) قبضتها على أفغانستان؛ تزامنا مع انسحاب القوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي (ناتو)، الذي بدأ في أيار/مايو الماضي، وينتهي في أيلول/سبتمبر المقبل.

    ودخل مقاتلو الحركة، الأحد الماضي، العاصمة كابول، دون أن يواجهوا مقاومة تذكر من القوات الحكومية، خاصة بعد مغادرة الرئيس أشرف غني البلاد؛ "حقنا للدماء"، على حسب قوله.

    ومع دخول مقاتلي حركة طالبان العاصمة الأفغانية، سابقت البلدان الغربية الزمن، لإجلاء دبلوماسييها والمتعاونين معها من هذا البلد.

    وشهد مطار كابول، الاثنين الماضي، حالة واسعة من الفوضى، نتيجة اقتحام مئات المواطنين الصالات وحتى مدرج الإقلاع؛ في محاولة لمغادرة البلاد.

    انظر أيضا:

    ظريف يلتقي البوسعيدي ويؤكد رفع مستوى العلاقات بين إيران وعمان
    ظريف: رأيت صورة غير لائقة اليوم... وروسيا توضح
    ظريف يكشف عن "السر الدفين" قبل ساعات من تركه وزارة الخارجية
    ظريف: إيران مستعدة لمواصلة جهودها في إرساء السلام في أفغانستان
    ظريف: "دعاة الحرب على الإرهاب" احتلوا أفغانستان لتحقيق مصالحهم وتركوها عندما فشلوا
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook