16:18 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قالت قبرص، اليوم الاثنين، إنها ستلغي 14 جواز سفر صدرت لمسؤولين من القبارصة الأتراك في شمال الجزيرة المنفصلة بسبب أعمالهم "العدائية".

    ولم يحدد المتحدث باسم الحكومة ماريوس بيليكانوس المسؤولين المستهدفين، لكنه قال إن القرار مرتبط بخطط القبارصة الأتراك والأتراك لفتح مدينة فاروشا، حسبما نقلت وكالة "فرانس برس".

    قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وزعيم القبارصة الأتراك إرسين تتار، الشهر الماضي، إنهما سيعيدان فتح جزء من المنتجع السابق الذي هُجِر منذ غزو أنقرة للجزيرة في عام 1974.

    وقال بيليكانوس إن مجلس الوزراء قرر إلغاء أو عدم تجديد أو إصدار جوازات سفر جمهورية قبرص لعدد من الأشخاص الذين إما يشاركون في حكومة الدولة "الزائفة" أو الأعضاء في لجنة افتتاح فاروشا".

    وأضاف أن تصرفات هؤلاء المسؤولين "تقوض سيادة واستقلال وسلامة أراضي جمهورية قبرص وأمنها، وإجراءاتهم العدائية ضد جمهورية قبرص تعزز تنفيذ خطط تركيا لتغيير وضع فاروشا، بما يتعارض مع قرارات الأمم المتحدة".

    استولت القوات التركية على الثلث الشمالي من قبرص عام 1974، ردا على محاولة انقلاب فاشلة في نيقوسيا بهدف توحيد الجزيرة مع اليونان.

    جمهورية قبرص، ذات الأغلبية الساحقة من القبارصة اليونانيين والتي هي عضو في الاتحاد الأوروبي منذ عام 2004، لديها سيطرة فعلية على الثلثين الجنوبيين من الجزيرة.

    أنقرة فقط هي التي تعترف بجمهورية شمال قبرص المنشقة. القبارصة الأتراك مؤهلون للحصول على بطاقة هوية وجواز سفر جمهورية قبرص، مما يسمح لهم بالدخول المجاني إلى الاتحاد الأوروبي.

    طلب الاتحاد الأوروبي من تركيا التراجع عن خططها لفتح فاروشا، وفي يوليو/ تموز، أدانت الكتلة المكونة من 27 دولة والتي تضم جمهورية قبرص "خطوات تركيا الأحادية والإعلانات غير المقبولة".

    انظر أيضا:

    مجلس الأمن يطالب تركيا بإلغاء قرار فتح مدينة مهجورة شمالي قبرص
    تركيا ترفض تصريحات الاتحاد الأوروبي بشأن مدينة فاروشا القبرصية
    قبرص: ناقشنا مع إسرائيل واليونان استفزازات وانتهاكات تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook