23:20 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة العدل الأمريكية، اليوم الأربعاء، عن موافقتها على منح الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، واتحادين تابعين تعويضات تقدر بـ 200 مليون دولار.

    وأفاد الموقع الإلكتروني الشرق بيزنس، مساء اليوم الأربعاء، أن هذه التعويضات جاءت بعد تحقيق تم تنفيذه في العام 2015، ضد مديرين تنفيذيين  لمسؤولي الاتحاد الدولي لكرة القدم وللتسويق الرياضي، وهو التحقيق الذي توَّسع إلى تحقيق دولي. 

    وكانت وزارة العدل الأمريكية قد أعلنت، أمس الثلاثاء، أنها منحت المنظمات التماسا مشتركا بالعفو، بعد موافقتها على صرف تعويض مبدئي بـ 32.3 مليون دولار من الأموال المصادرة، فيما وافق المدعون الأمريكيون، في نهاية الأمر، على دفع حوالي 201 مليون دولار للمتضررين.

    ونشرت الوزارة بيانا اوضحت من خلاله أنه سيتم توزيع الأموال المصادرة من المتهمين عبر إجراءات العفو على المتضررين من تلك الجرائم، بما فيها اتحادات كرة القدم، التي تعرضت للاحتيال على يد مسؤولي كرة القدم الفاسدين.

    ولم تسفر المحاكمات، حتى الآن، عن توجيه اتهامات لما يزيد عن 50 من الأفراد والشركات في حوالي 20 دولة، وهي الاتهامات التي تقضي بعرض واستلام رشاوى ومدفوعات عرضتها وقدمتها شركات تسويق رياضي لمسؤولي كرة القدم، على أن يكون المقابل حقوق البث والتسويق لبطولات وفعاليات كرة القدم المختلفة.

    ومن المفترض أن تذهب هذه التعويضات بجانب الفيفا إلى كل من "كونميبول" اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم، و"كونكاكاف" اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى لكرة القدم، واتحادات كرة قدم أمريكية أخرى.

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار العالم الآن عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    "فيفا" يقرر إيقاف عيسى حياتو وتغريمه ماليا
    اللاعبات الأفغانيات يختبئن من "طالبان"... و"فيفا" يناشد بإنقاذهن
    "فيفا" يضرب موعدا لمباراة سوريا وإيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook