00:10 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، اليوم الأربعاء 25 أغسطس/آب، إن الولايات المتحدة ستستخدم أدوات ضغط اقتصادية ضد حركة "طالبان"، لضمان عمليات الإجلاء من أفغانستان بعد 31 أغسطس.

    واشنطن – سبوتنيك. وأشار بلينكن إلى أن الولايات المتحدة ستستخدم كل أداة دبلوماسية واقتصادية، لضمان قدرة مواطني الولايات المتحدة وحلفائها الأفغان على مغادرة أفغانستان بعد الموعد النهائي المتفق عليه في 31 أغسطس.

    وتابع بقوله "سنستخدم كل أداة مساعدة دبلوماسية واقتصادية تحت تصرفنا، وسنعمل جنبًا إلى جنب مع المجتمع الدولي أولاً وقبل كل شيء لضمان أن أولئك الذين يريدون مغادرة أفغانستان بعد 31 أغسطس، سيكونون قادرين على القيام بذلك".

    وسيواجه الرئيس الأمريكي جو بايدن ضغوطا لتمديد مهلة إجلاء آلاف الراغبين في مغادرة البلاد بعد سيطرة حركة طالبان عليها، والتي تنتهي في 31 أغسطس/ آب، خلال اجتماع عبر الإنترنت لقادة دول مجموعة السبع الكبرى اليوم الثلاثاء.

    وصرحت "طالبان" أن المهلة التي تنتهي في 31 أغسطس/ آب، خط أحمر، وفقا لـ "رويترز".

    وقال والاس لقناة "سكاي نيوز" الإخبارية إنه يشك في تمديد المهلة "ليس بسبب ما أعلنته طالبان فحسب، وإنما أيضا بالنظر إلى التصريحات العلنية للرئيس بايدن، أعتقد أنه غير مرجح".

    وأضاف "بالتأكيد الأمر يستحق مننا جميعا المحاولة، وسنحاول".

    وأجلت بريطانيا أكثر من ستة آلاف شخص من أفغانستان منذ سيطرة حركة "طالبان" على مقاليد الأمور في البلاد، بمن فيهم مواطنون بريطانيون ومن يعولونهم، إلى جانب موظفي السفارة ومواطنين أفغان يندرجون ضمن برنامجها لسياسة مساعدة الأفغان وإعادة توطينهم.

    انظر أيضا:

    بايدن يقرر خلال ساعات موعد انتهاء عمليات إجلاء الأمريكيين من مطار كابول
    العائدون من كابول إلى القاهرة... شهادات أعضاء البعثة وتفاصيل الأيام الأخيرة في أفغانستان
    بريطانيا: من غير المرجح تمديد مهلة الإجلاء من مطار كابول
    مسؤول بالبنتاغون: داعش يسعى لمهاجمة حشود مطار كابول
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook