12:51 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، اليوم الجمعة، ضرورة الحوار مع روسيا بشأن أفغانستان.

    روما - سبوتنيك. وقال الوزير مفتتحا المحادثات مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في روما: "نحن على ثقة بأن موسكو في هذا السياق لاعب رئيسي لأجل حل هذا الوضع المتأزم".

    وأضاف دي مايو أن روما تدين الهجمات الإرهابية في كابول، التي وقعت يوم أمس.

    بدوره، أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، أن روسيا مستعدة للنظر في مقترحات إيطاليا بشأن دور مجموعة العشرين حول الوضع في أفغانستان.

    وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الإيطالي: "سنقوم قريبًا بالعمل على الشؤون الأفغانية وتداعيات ما حدث في إطار منظمة معاهدة الأمن الجماعي ومنظمة شنغهاي للتعاون. وسنكون على استعداد للنظر في مقترحات محددة من الجانب الإيطالي بشأن الدور الذي من الممكن أن تلعبه مجموعة الـ "العشرين".

    وكان قد وقع انفجاران في محيط مطار العاصمة الأفغانية كابول يوم أمس الخميس، وأعلن تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول) عن تبني المسؤولية عن الهجمات.

    وأعلنت وزارة الصحة الأفغانية، اليوم الجمعة، عن ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير مطار كابول، إلى 110 أشخاص.

    وفي وقت سابق، أعلن قائد القيادة الأمريكية المركزية، كينيث ماكنزي أن 12 عسكرياً أمريكياً قتلوا وجرح 15 آخرون، في انفجارين انتحاريين نفذهما تنظيم "داعش" الإرهابي، في محيط مطار كابول. كما تسبب الحادث بقتلى وجرحى في صفوف الأفغان، لم تعرف أعدادهم حتى الآن. ومن جانبها، أدانت حركة طالبان تنفيذ الانفجارين اللذين وقعا في منطقة، قالت، إنها خاضعة لإشراف الجيش الأميركي.

    ومن جانبه، تعهد الرئيس الأميركي، جو بايدن، يوم أمس الخميس، بـ"مطاردة" منفذي هجوم كابول، مؤكداً أن الولايات المتحدة تتبادل معلومات مع "طالبان"  (المحظورة في روسيا) حول الهجمات الإرهابية التي قد يتم تحضيرها بما في ذلك ولاستهداف المطار، ومشدداً على أن عناصر الحركة "أحبطوا عددا من مثل هذه الهجمات".

    ** تابع المزيد من أخبار روسيا اليوم على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    السعودية عن تفجير مطار كابل: نرفض هذه الأعمال الإجرامية
    البنتاغون: مقتل 12 عسكريا أمريكيا وإصابة 15 آخرين بهجوم مطار كابل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook