20:46 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف مسؤول أمريكي، اليوم السبت، أن عدد القوات الأمريكية في مطار كابول انخفض من 5800 إلى أقل من 4 آلاف.

    ونقلت "رويترز" عن المسؤول، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، أنه لا يعتقد أن الضربة الجوية التي نفذتها طائرة مسيرة يوم الجمعة لاستهداف أحد مسؤولي التخطيط في تنظيم "داعش خراسان" (محظور في روسيا) أصابت مسلحا بارزا في التنظيم الإرهابي.

    وأشار إلى أن قيام الولايات المتحدة بعمليات عسكرية في أفغانستان في المستقبل أمر ممكن.

    وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، أمس الجمعة، أن إدارة مطار كابول ستنقل إلى الأفغانيين بعد انسحاب القوات الأمريكية.

    وقال برايس في إفادة صحفية ردا على سؤال حول من سيدير ​​المطار، الذي سمي على اسم حامد كرزاي، بعد 31 أغسطس/ آب عندما تغادر القوات الأمريكية الجمهورية: "بعد مغادرتنا، سنعيد المطار إلى شعب أفغانستان. لذا فإن القرار ليس بيدنا".

    وكان تنظيم "داعش" الإرهابي قد أعلن، في وقت سابق، مسؤوليته عن الانفجار الذي حدث في محيط مطار كابول صباح أول أمس الخميس، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

    وكان مسؤول أمريكي قد قال إن انتحاريا تابعا لتنظيم "داعش" الإرهابي، هو المسؤول عن الانفجار في محيط مطار "كابول".

    يمكنك متابعة المزيد من أخبار العالم الآن على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    كشف تفاصيل تفجير آخر قاعدة للمخابرات الأمريكية في أفغانستان
    أكار: قوة الجيش التركي ظهرت حينما نجح في إجلاء جنودنا من أفغانستان في وقت قصير
    هل تؤدي الأزمة في أفغانستان إلى استقرار الشرق الأوسط؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook