16:52 GMT16 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تستعد مجموعة من القادة الأفغان بينهم اثنان من الزعماء الإقليميين لإجراء محادثات مع حركة طالبان والتخطيط للالتقاء في غضون أسابيع لتشكيل جبهة جديدة والتفاوض بشأن الحكومة المقبلة.

    وقال أحد أعضاء المجموعة وهو خالد نور نجل عطا محمد نور الحاكم القوي السابق لإقليم بلخ شمالي أفغانستان، إن المجموعة تشكلت من القائد الأوزبكي المخضرم عبد الرشيد دوستم وآخرين يعارضون سيطرة طالبان (محظورة في روسيا) على السلطة.

    قال نور البالغ من العمر 27 عاما في مقابلة أجريت مع "رويترز" في مكان غير معلن: "نحن نفضل التفاوض الجماعي لأن مشكلة أفغانستان لن تحل بطرف واحد منا فقط".

    وأضاف: "لذلك، إنه من المهم للمجتمع السياسي للبلاد بالكامل أن يتعاون خاصة القادة التقليديين الذين لديهم نفوذ ودعم جماهيري".

    وقبل أيام، أعلن مسؤول في حركة طالبان أن الحركة تحقق تقدما في مسار تشكيل حكومة جديدة وضمان الأمن في أرجاء البلاد منذ سيطرتها على العاصمة كابل.

    يذكر أن حركة طالبان بسطت سيطرتها على معظم أراضي أفغانستان، فيما سيطر مسلحوها على جميع المعابر الحدودية، واستولت الحركة يوم 15 أغسطس/ آب الجاري، على العاصمة كابل، ودخل مقاتلوها القصر الجمهوري بعد مغادرة الرئيس أشرف غني البلاد.

    يمكنك متابعة المزيد من أخبار العالم الآن عبر موقع سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    إجلاء 6800 شخص من أفغانستان خلال 24 ساعة
    إعلام: تركيا وقطر ومجموعة "السبع الكبار" يعتزمون عقد اجتماع حول أفغانستان
    إعلام: أوامر للبنوك في أفغانستان بجعل حد السحب 200 دولار أسبوعيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook