01:31 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ندد ممثل حركة طالبان (المحظورة في روسيا) ذبيح الله مجاهد، بالضربات الجوية الأمريكية في كابل، ووصفها بالـ"الهجمات التعسفية غير القانونية".

    وقال مجاهد: "ندين مثل هذه الهجمات لأنه من غير القانوني القيام بهجمات تعسفية. إذا كان هناك أي تهديد محتمل، كان يجب الإبلاغ عنه، وعدم تنفيذ هجوم تعسفي أدى إلى سقوط ضحايا مدنيين".

    أفاد الجيش الأمريكي بإصابة السيارة التي دمرتها طائرة أمريكية مسيّرة، يوم أمس الأحد، في العاصمة الأفغانية، حيث كانت تحمل كمية كبيرة من المتفجرات وتشكل تهديدا مباشرا لمطار كابل.

    في وقت لاحق، ذكرت شبكة "CNN" الأمريكية، أن غارة لطائرة أمريكية دون طيار في كابل أسفرت عن مقتل تسعة مدنيين، بينهم ستة أطفال.

    وبحسب القيادة المركزية المسؤولة عن العملية، فإن الهدف كان مرتبطًا بتنظيم "الدولة الإسلامية ولاية خراسان" الإرهابية (المحظورة في روسيا)، والتي تحمّله الولايات المتحدة مسؤولية تفجير المطار الأخير الذي أسفر عن مقتل 13 جنديًا أمريكيًا.

    يذكر أنه مع بدء انسحاب القوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي "الناتو" من أفغانستان، في أيار/مايو الماضي، توالى سقوط الولايات الأفغانية بيد حركة طالبان المتشددة (المحظورة في روسيا) والتي سيطرت أخيرا في 15 أغسطس/آب، على العاصمة كابل ما عدا مطارها الدولي الذي تمركزت فيه بقايا القوات الدولية حتى تأمين إجلاء رعاياها والانسحاب الكامل في آخر الشهر الحالي.

    وشهد مطار كابل حالة واسعة من الفوضى نتيجة اقتحام مئات المواطنين الصالات وحتى مدرج الإقلاع، في محاولة لمغادرة البلاد على متن الطائرات الأجنبية القادمة لإجلاء الرعايا والمتعاونين الأفغان.

    وتجدر الإشارة إلى أن محيط مطار كابل شهد سلسلة من الانفجارات، يوم الخميس الماضي، في ظل عمليات الإجلاء، أسفرت عن مقتل نحو 200 شخص بينهم عسكريين أمريكيين، وأعلن تنظيم "داعش خراسان" الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook