17:34 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أبلغ وزير الخارجية في بنغلاديش، أيه كي عبد المؤمن، اليوم الأربعاء 1 سبتمبر/أيلول، الأمم المتحدة بأن بلاده على استعداد للعمل مع ميانمار والأطراف المعنية الأخرى من أجل التوصل إلى حل دائم لأزمة أقلية الروهينغا.

    وأوضحت وزارة الخارجية في بيان بهذا الخصوص، نشرته وكالة "رويترز"، أن وزير الخارجية اجتمع في جنيف مع مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الانسان، ميتشيل باتشيليت، وأبلغها بأن بنغلاديش ترغب في عودة آمنة وكريمة وطوعية لأقلية الروهينغا إلى بيئة صالحة في ميانمار.

    وجاء في البيان أن بنغلاديش أكدت مسؤولية المجتمع الدولي فيما يتعلق بالعمل لتحقيق العدالة ومحاسبة مرتبكي الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان التي تم ارتكابها ضد أقلية الروهينغا في ميانمار.

    وأضاف المصدر ذاته أن وزير الخارجية، أكد أيضا التزام بلاده القوي بتشجيع العودة الآمنة والكريمة والطوعية للاجئين من الروهينيغا إلى بيئة مواتية في ميانمار.

    وجدير بالذكر أن أكثر من مليون شخص من الروهينغا يعيشون في بنغلاديش منذ فرارهم من عمليات القمع العسكرية التي تعرضوا لها في ولاية راخين بميانمار عام 2017.

    انظر أيضا:

    وزير خارجية بنغلاديش: لسنا ملزمين بقبول لاجئي الروهينغا العالقين
    فيديو يرصد حريق مخيم الروهينغا في بنغلاديش
    الأمم المتحدة: مانحون يتعهدون بدفع 340 مليون دولار لمساعدة الروهينغا
    فقدان عشرات من اللاجئين الروهينغا بعد انقلاب قاربهم في خليج البنغال
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook