17:18 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث الرسمي باسم حركة طالبان، سهيل شاهين، أن النساء المحجبات في أفغانستان ستتمكن من الدراسة والعمل، لافتا إلى أن  التصريحات الأمريكية بوجوب السماح  لغير المحجبات بالدراسة محاولة لتغيير ثقافة البلاد. 

    واشنطن – سبوتنيك. وقال شاهين على هواء قناة "فوكس نيوز" الأمريكية: "سيتم الالتزام بحقوق المرأة. لن يكون لديهم مشاكل مع الدراسة أو العمل". 

    وأضاف: "لكننا [أفغانستان والولايات المتحدة] لا يجب أن نحاول تغيير ثقافة الآخر. تصريحاتكم بأن النساء غير المحجبات يجب أن يكون لديهم إمكانية الدراسة هي محاولة تغيير الثقافة".

    وكان المتحدث باسم حركة طالبان، ذبيح الله مجاهد، قد أعلن أنه لن يكون في حكومة أفغانستان الجديدة وزراء-نساء. 

    وخرجت عشرات من النساء الأفغانيات في مظاهرات من أجل مطالبة حركة طالبان (المحظورة في روسيا)، بعدم التعرض لحقوقهن في العمل والتعليم.

    وتجدر الإشارة إلى أنه مع الانسحاب الغربي من أفغانستان، استطاعت حركة "طالبان" السيطرة على العاصمة الأفغانية، كابول، بدون مقاومة تذكر من الجيش الأفغاني، في 15 آب/أغسطس، وذلك بعد توالى سقوط الولايات الأفغانية بيد الحركة وتمكن مقاتلوها من دخول القصر الرئاسي في كابول بعد فرار الرئيس أشرف غني إلى الإمارات التي قالت إنها استضافته "لأسباب إنسانية"، فيما بقيت ولاية بنجشير الواقعة شمال شرق كابول، الولاية الوحيدة الخارجة عن سيطرة الحركة.

    وأنهت الولايات المتحدة يوم الإثنين الماضي، سحب آخر قواتها من أفغانستان بعد عشرين عاما من وجودها العسكري بالبلاد في أعقاب هجمات 11 أيلول/ سبتمبر 2001، وذلك بعد عمليات إجلاء جوي للقوات الأجنبية والمواطنين الأفغان المتعاونين معها، امتدت لأكثر من أسبوعين من مطار كابول، لتبدأ سيطرتها على مطار العاصمة.

    >> يمكنكم متابعة  الآن عبر سبوتنيك

    انظر أيضا:

    عشرات النساء يتظاهرن في أفغانستان لمطالبة طالبان بعدم التعرض لحقوقهن
    النساء يتابعن تقديم البرامج التلفزيونية بعد وصول "طالبان" إلى السلطة في أفغانستان
    متحدث باسم طالبان: من الصعب توقع ما إذا كانت النساء ستصبح جزءا من الحكومة
    "طالبان" تحظر الموسيقى وأصوات النساء على التلفزيون والراديو في قندهار
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook