08:14 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال رئيس مركز الباب للدراسات الاستراتيجية، د. جاسم تقي، اليوم الاثنين، إن "سبب تأخير إعلان تشكيل الحكومة الأفغانية الجديدة من قبل حركة طالبان (المحظورة في روسيا)، هو الصراع على السلطة داخل الحركة.

    وأوضح في حديثه لـ"راديو سبوتنيك" أن "الصراع على السلطة داخل الحركة هو ما بين المدنيين وعلى رأسهم الملا عبد الغني برادر، وما بين العسكريين برئاسة سراج الدين حقاني، لذلك فإن تشكيل الحكومة تأخر وسيتأخر أكثر لأن الصراع لازال قائما، بحسب قوله.

    وأضاف إن"إعلان حركة طالبان سيطرتها على وادي بنجشير شمالي كابول يعتبر من جانب واحد ولا يعرف حتى الآن مدى مصداقية هذا الاعلان، لأن محاربي بنجشير قد ينسحبون إلى قمم الجبال ثم يقومون بأعمال القناصة".

    وكان المتحدث باسم حركة طالبان (المحظورة في روسيا)، ذبيح الله مجاهد، قال إن الحركة سيطرت بالكامل على إقليم بنجشير شمالي كابول.

    وأضاف مجاهد في بيان أنه "تم الاستيلاء بالكامل على ولاية بانجشير آخر معقل لمرتزقة العدو، وأنه قد تم تأمين البلاد بالكامل، وأن الإقليم يخضع الآن للسيطرة الكاملة"، مؤكدا أن "الحرب في البلاد انتهت بعد السيطرة على بنجشير".

    يمكنك متابعة المزيد من أخبار أفغانستان اليوم عبر سبوتنيك

    انظر أيضا:

    حركة طالبان تعلن السيطرة الكاملة على إقليم بنجشير شمالي كابول
    طالبان تدعو عددا من الدول لحضور مراسم الإعلان عن تشكيل الحكومة
    طالبان تعلن للمرة الثانية انتهاء الحرب في أفغانستان
    قائد "جبهة المقاومة" يحذر من عزلة دولية لأفغانستان ويؤكد الاستمرار في قتال طالبان
    حاكم إقليم تابع لـ"طالبان": لا يمكن لـ"داعش" أن يشكل تهديدا في أفغانستان
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان, أخبار أفغانستان اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook