17:18 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال شهود عيان لوكالة "سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء، إن احتجاجات نظمت اليوم في العاصمة الأفغانية كابول منددة بالدور الباكستاني في البلاد، توجهت إلى القصر الرئاسي، فيما سمع إطلاق نار تزامنا مع الفعاليات.

    كابول - سبوتنيك. وانطلقت الاحتجاجات الساعة الواحدة والنصف في منطقة كرته بروان تنديدا بما وصف بالتدخل الباكستاني، وتللبية لدعوة القيادي المعارض لطالبان، أحمد مسعود.

    وردد المتظاهرون شعارات وحملوا لافتات ترفض وجود ما وصفوه بـ "حكومة تعينها وتدعمها باكستان"، مطالبين بمغادرة باكستان للبلاد.

    ووقع إطلاق نار عشوائي كان في منطقة شهر نو تزامنا مع الاحتجاجات، قبل أن تتحرك الاحتجاجات باتجاه القصر الرئاسي.

    يذكر أنه في 15 أغسطس/ آب الماضي، استطاعت حركة "طالبان" (المحظورة في روسيا) السيطرة على العاصمة الأفغانية، كابول، دون مقاومة تذكر من الجيش الأفغاني، بعدها توالى سقوط الولايات الأفغانية بيد الحركة وتمكن مقاتلوها من دخول القصر الرئاسي في كابول بعد فرار الرئيس أشرف غني إلى الإمارات التي قالت إنها استضافته لأسباب إنسانية.

    وأنهت الولايات المتحدة، الشهر الماضي، سحب آخر قواتها من أفغانستان بعد عشرين عاما من وجودها العسكري بالبلاد في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001، وذلك بعد عمليات إجلاء جوي للقوات الأجنبية والمواطنين الأفغان المتعاونين معها، امتدت لأكثر من أسبوعين من مطار كابول، لتبدأ حركة طالبان سيطرتها على مطار العاصمة.

    انظر أيضا:

    حركة طالبان تعلن استكمال الاستعدادات لإعلان الحكومة الجديدة في أفغانستان
    تركيا: نعمل مع الولايات المتحدة وقطر لاستئناف الرحلات من مطار كابول
    منظمة معاهدة الأمن الجماعي: الوضع على حدود الطاجيكية الأفغانية غير مريح بسبب وصول طالبان إلى السلطة
    حركة طالبان تعلن السيطرة الكاملة على إقليم بنجشير شمالي كابول
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook