20:37 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 35
    تابعنا عبر

    أعلن مصدر في طالبان أن الحركة قتلت شقيق نائب الرئيس الأفغاني السابق أمر الله صالح، بعدما قامت باحتجازه.

    وقال المصدر لوكالة "سبوتنيك"، إن مسلحين من حركة طالبان (المحظورة في روسيا) أسروا ثم قتلوا شقيق أمر الله صالح، روح الله صالح، الذي أعلن نفسه رئيسًا لأفغانستان.

    في الوقت نفسه، قال أحد سكان إقليم بنجشير، غير الخاضع لسيطرة طالبان، إن روح الله صالح توفي قبل أيام قليلة، وهو يقاتل طالبان.

    هذا وقال أمر الله صالح، النائب الأول للرئيس الأفغاني السابق، في وقت سابق، إنه لم يغادر البلاد، معتبرا أن مقاومة حركة طالبان مستمرة في إقليم بنجشير الذي سبق وأعلنت الحركة السيطرة عليه مساء اليوم الجمعة.

    وجاء ذلك في تغريدة لصالح بحسابه على "تويتر" بعد وقت قصير من أنباء عن مغادرته ولاية بنجشير إلى طاجيكستان، تلاها إعلان حركة طالبان سيطرتها على ولاية بنجشير شمالي أفغانستان، آخر معاقل المقاومة ضد الحركة.

    وقال صالح: "المقاومة مستمرة وستستمر، أنا هنا على أرضي ولأجل أرضي وأدافع عنها بكرامة".

    وفي وقت سابق اليوم، نفى مصدر في جبهة بنجشير لوكالة "سبوتنيك"، الأنباء التي تحدثت عن مغادرة أحمد مسعود وأمر الله صالح الولاية إلى طاجيكستان، مؤكدا وجودهما في المنطقة.

    وقال المصدر إن "الأخبار المنشورة التي تفيد بأن أحمد مسعود وأمر الله صالح النائب الأول لرئاسة الجمهورية السابق، قد غادرا بنجشير إلى طاجيكستان مجرد شائعة وهما موجودان في بنجشير".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook