08:27 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    تداولت تقارير إعلامية لقطات تظهر مقاتلي حركة "طالبان" في قصر النائب السابق للرئيس الأفغاني عبد الرشيد دستم بعد الاستيلاء على العاصمة كابول.

    ويظهر في الفيديو الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أحد أعضاء "طالبان" في حمام السباحة والساونا ويعلق قائلا: "على الرغم من أنني أعيش في المدينة، فهذه هي المرة الأولى التي أرى فيها مثل هذا المكان".

    ويعرض مقاتل آخر على صحفيي "نيويورك تايمز" قنبلة دخانية كان يحتفظ بها تحسبا لهجوم معاد.

    وأوضح مقاتلو الحركة في تصريح للصحيفة: "لقد عشنا كل حياتنا في الجبال والصحاري. شعبنا ليس لديه ما يأكله، ويعيش تحت تهديد السلاح. سياسيونا، الأثرياء والأقوياء، بنوا مثل هذه المنازل لأنفسهم، وسفكوا دماء الناس".

    وبسطت حركة "طالبان" (المحظورة في روسيا) سيطرتها على معظم أراضي أفغانستان مع بدء انسحاب القوات الأجنبية من البلاد؛ وسيطر مسلحوها على جميع المعابر الحدودية، واستولت يوم 15 آب/أغسطس الماضي على العاصمة كابول، ودخل مقاتلوها القصر الجمهوري بعد مغادرة الرئيس أشرف غني البلاد إلى الإمارات.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook