05:31 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، مواصلة تقديم الدعم الإنساني والإغاثي للشعب الأفغاني ولكن عبر منظمات دولية وليس عبر حكومة حركة طالبان (المحظورة في روسيا).

    وقال بلينكن، خلال جلسة استماع أمام لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس الأمريكي، إن "إدارة الرئيس جو بايدن كانت أمامها خياران إما وقف الحرب في أفغانستان أو تصعيدها"، مؤكدا أن القرار الأفضل كان الاستماع للشركاء وموافقة حلف الناتو".

    وأوضح أن "أي اعتراف بطالبان يتوقف على أفعالها وليس الأقوال"، مضيفا أن "الدعم الإنساني والإغاثي الذي سنقدمه للشعب الأفغاني سيصل عبر المنظمات الدولية وليس حكومة طالبان".

    وكان البيت الأبيض، قال الأربعاء الماضي، إن الولايات المتحدة لا تعتزم الإقرار بحكومة طالبان في أفغانستان. وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي للصحفيين في تصريحات نقلتها وكالة "رويترز": "هذه حكومة مؤقتة، لا أحد في هذه الإدارة، لا الرئيس ولا أي شخص في فريق الأمن القومي قد يقترح أن طالبان عضو في المجتمع العالمي يحظى بالتقدير والاحترام".

    وبسطت حركة طالبان (المحظورة في روسيا) سيطرتها على أراضي أفغانستان بالكامل مع انسحاب القوات الأجنبية من البلاد؛ وسيطر مسلحوها على جميع المعابر الحدودية، واستولت يوم 15 آب/أغسطس الجاري على العاصمة كابول، ودخل مقاتلوها القصر الجمهوري بعد مغادرة الرئيس أشرف غني البلاد إلى الإمارات.

    لمتابعة آخر أخبار أفغانستان اليوم يرجى زيارة سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    مسؤول خليجي: انسحاب أمريكا من أفغانستان فوضوي ويثير التساؤلات بشأن اعتماد العرب على أمريكا
    قائد فيلق القدس الإيراني يكشف خسائر أمريكا في أفغانستان
    صحيفة: أمريكا مستعدة لاستخدام الطائرات لمحاربة الإرهابيين في أفغانستان
    البيت الأبيض: أمريكا لم تقر بحكومة طالبان في أفغانستان
    كيف تستفيد إيران من الأسلحة التي تركتها أمريكا في أفغانستان؟
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان, أخبار أفغانستان اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook