11:05 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعا البرلمان الأوروبي إلى تبنّي برنامج لمنح تأشيرات، خاصة للأقليّات والنساء من أفغانستان، وإعادة النظر في طلبات اللجوء المعلقة للمهاجرين من أفغانستان، مؤكدًا على أهمية التواصل مع حركة طالبان (المحظورة في روسيا) لإيصال المساعدات الإنسانية.

    أمستردام - سبوتنيك. وجاء في بيان صحفي على الموقع الإلكتروني للبرلمان الأوروبي: "في قرار تم تبنيه بأغلبية 536 صوتًا مقابل 96 ضد وامتناع 50 عن التصويت، يدعو البرلمان الأوروبي الدول الأعضاء إلى التعاون لتسهيل إجلاء مواطني الاتحاد الأوروبي والأفغان المعرضين للخطر من أفغانستان والتركيز على إعادة توطين الأكثر عرضة للخطر من خلال برنامج تقديم تأشيرات خاص للنساء الأفغانيات، اللواتي يطلبن الحماية من نظام طالبان".

    وحثّ البرلمان الدول الأعضاء على "إعادة تقييم طلبات اللجوء المعلقة والحالية، مع التأكيد على أنه يجب ألا تكون هناك عمليات إعادة قسرية إلى أفغانستان تحت أي ظرف من الظروف".

    وأضاف البيان: "أكد أعضاء البرلمان الأوروبي على أن التواصل الحالي مع حركة طالبان ضروري فقط للمسائل اللوجستية والإنسانية، من أجل تقديم المساعدات الإنسانية للمدنيين المحتاجين وإنشاء ممر آمن للمواطنين الأجانب والأفغان لمغادرة البلاد. مؤكدين على أن الشروط لم تتحقق للاعتراف السياسي بحكام طالبان".

    ونوّه البيان الصحفي على الموقع الرسمي للبرلمان الأوروبي بأن "انسحاب القوات الأمريكية والدولية من أفغانستان هو فشل جماعي للسياسة والاستراتيجيات الخارجية والأمنية الغربية. هذا الفشل يمكن أن يكون ميزة استراتيجية لباكستان والصين وروسيا".

    وشدد أعضاء البرلمان الأوروبي على "أن الاتحاد الأوروبي بحاجة إلى تعزيز قدرته بشكل كبير للنظر في قضايا مشابهة بشكل مستقل مستقبلاً وتقوية تعاونه الدفاعي من خلال بناء اتحاد دفاع أوروبي حقيقي".

    انظر أيضا:

    ممثل السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي: لم يكن لنا دور واضح في أفغانستان
    الاتحاد الأوروبي يدعو إلى تشكيل منصة دولية حول أفغانستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook