19:24 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 04
    تابعنا عبر

    قال الجنرال فرانك ماكينزي، قائد القيادة المركزية الأمريكية، اليوم الجمعة، إن عشرة مدنيين بينهم سبعة أطفال قتلوا في غارة أمريكية بطائرة مسيرة في كابول الشهر الماضي.

    وأضاف ماكينزي في تصريحاته للصحفيين: "كان ذلك خطأ وأقدم خالص اعتذاري"، بحسب ما ذكرت وكالة "رويترز" للأنباء.

    وبحسب اعتقادات الضابط، فإنه من غير المرجح أن تكون العربة التي أصيبت أو الأشخاص الذين لقوا حتفهم ينتمون لتنظيم الدولة الإسلامية، أو كانوا يشكلون تهديدا مباشرا للقوات الأمريكية في مطار كابول.

    هذا وأعلنت حركة طالبان (المحظورة في روسيا)، في وقت سابق، مقتل ما لا يقل عن 10 أفراد من عائلة أفغانية واحدة، بينهم 5 أطفال، بالغارة الأمريكية التي استهدفت عناصر تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) في العاصمة كابول.

    وقال مصدر في حركة طالبان، في تصريح مع وكالة "سبوتنيك"، إن "النتائج والمعلومات التي توصلوا إليها أظهرت أن القوات الأمريكية استهدفت مدنيين بغارة جوية في كابول، ما أسفر عن مقتل 10 أشخاص، بينهم رجلين وثلاثة شبان وخمسة أطفال".

    وكان الجيش الأمريكي قد أكد أنه نفذ غارة جوية قرب مطار كابول استهدفت انتحاريين من تنظيم "داعش" الإرهابي، بعد أيام قليلة من تفجيرات قرب المطار خلفت قتلى من الأفغان والعسكريين الأمريكيين تزامنا مع عمليات إجلاء الرعايا الأجانب.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook