11:03 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بعد ثلاثة أيام من رحلة الطيران الأولى إلى مدار الأرض، ينتظر العالم هبوط بعثة "إنسبيريشن 4" الفضائية في المحيط الأطلسي قبالة سواحل فلوريدا، كأولى رحلات الفضاء التي ترسلها شركة سبيس إكس بطاقم مدني مؤلف من أربعة أفراد.

    ونقلت لوكالة "رويترز" عن بيان صادر عن الشركة: "أنه من المقرر أن تهبط الكبسولة التي تحمل اسم "دراجون" في البحر، حوالي السابعة مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة قبل فترة وجيزة من غروب الشمس".

    بحسب خبراء في الفضاء، فإن سبيس إكس جهزت مركبة الفضاء وأطلقتها من فلوريدا وتحكمت في طيرانها من مقرها في ضواحي لوس انجلوس.

    وذكر الخبراء أن الرحلة أقلعت يوم الأربعاء من مركز كنيدي للفضاء في كيب كنافيرال على متن الصاروخ فالكون 9، وهو واحد من صاروخين سبيس-إكس قابلين لإعادة الاستخدام.

    وبحسب ما أعلنته الشركة، ففي غضون ثلاث ساعات وصلت الكبسولة إلى ارتفاع مداري يزيد بقليل على 585 كيلومترا، أي أعلى من ارتفاع محطة الفضاء الدولية والتلسكوب الفضائي هابل وأبعد من أي نقطة بلغها الإنسان منذ نهاية برنامج أبولو لاستكشاف القمر التابع لإدارة الطيران ووكالة الفضاء الأمريكية في 1972.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook