22:50 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تم إطلاق سراح ما يقرب من 200 شخص من أكبر سجن في الولايات المتحدة الأمريكية، بسبب مشاكل نقص في عدد الموظفين.

    وأمرت حاكمة ولاية نيويورك، كاتي هوشول، بالإفراج عن 191 سجينًا من سجن "رايكرز آيلاند"، بسبب نقص الموظفين في السجن، وفقا لما نقله موقع "سي بي أس" الأمريكي.

    بالإضافة إلى ذلك، سيتم نقل نحو 200 سجين آخر ممن لم يتبق في عقوبتهم ما بين 60 إلى 90 يومًا من سجن "رايكرز آيلاند" إلى سجون أخرى في الولاية، مما سيقلل، وفقًا للحاكمة، من عبء العمل على موظفي السجن ويساعد في خلق بيئة أكثر أمانًا داخل جدران المؤسسة.

    ومن المقرر إغلاق سجن "رايكرز آيلاند" بحلول عام 2027، مما يضع حداً لبعض قضايا العنف والإهمال التي طال أمدها.

    وبحسب ملاحظات من المشرّعين الذين زاروا السجن، فإنهم رأوا صراصير وطعاما متعفنا وبولا على الأرض. كما أفادوا بأن السجناء كانوا مزدحمين معًا دون توافر شروط الاستحمام أو تناول الطعام أو الأماكن النظيفة.

    انظر أيضا:

    مشاهد مؤلمة لبكاء "سفاح المحيط" حوت أوركا القاتل... فيديو
    قرار إسرائيلي بشأن الأسرى الفلسطينيين الهاربين من سجن "جلبوع"
    نادي الأسير الفلسطيني: عشرات الأسرى في سجون إسرائيل يتعرضون للتنكيل
    الكلمات الدلالية:
    نيويورك, السجناء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook