08:25 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 64
    تابعنا عبر

    ألغى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم الأحد، زيارة إلى سويسرا كان من المقرر أن تجري في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، بسبب رفض الأخيرة شراء مقاتلات فرنسية واستبدالها بمقاتلات أخرى.

    وبحسب ما نقلته صحيفة "لو ماتان" السّويسرية، فإن ماكرون أبلغ السفير الفرنسي لدى سويسرا، بإلغاء زيارته للقاء الرئيس السويسري، غاي بارملاند، المقررة في نوفمبر/ تشرين الثاني منذ ستة أشهر.

    كما لوحظ، حظر الرئيس الفرنسي أيضا جميع الاتصالات الثنائية رفيعة المستوى مع سويسرا حتى صيف عام 2022.

    وتشير سويسرا إلى أن الاتصالات على مستوى العمليات ستستمر من خلال السفراء.

    وأشارت وسائل الإعلام إلى أن قرار ماكرون يرجع إلى حقيقة أن سويسرا اختارت مقاتلات أمريكية من طراز "F-35" لتلبية احتياجات الجيش. وبلغت قيمة الصفقة أكثر من 6 مليارات دولار. ووفقًا لما نقلته وسائل الإعلام فإن الحوار مع فرنسا بشأن شراء مقاتلات "رافال" استمر حتى بعد أن اتخذت برن القرار النهائي بشأن الطائرة "F-35".

    وبحسب صحيفتي "سونتاغسزيتينغ" و"لو ديمونش ماتان"، فإن ماأغضب ماكرون هو أن وزارة الدفاع السويسرية واصلت المفاوضات للحصول على "رافال" وهي بالفعل اتخذت قرارها باختيار الطائرة القتالية الأمريكية.

     

    انظر أيضا:

    زعيم فرنسي يساري يطالب بلاده بمغادرة الناتو
    الخارجية الأمريكية: نأمل إثارة الخلاف مع باريس الأسبوع المقبل في الأمم المتحدة
    فرنسا تستدعي سفيريها لدى أمريكا وأستراليا على خلفية أزمة الغواصات "الخطيرة"
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, سويسرا, المقاتلات الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook