16:56 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    اختارت السلطات الأمريكية المفتش العام للقوات الجوية، الفريق سامي سعيد، لقيادة التحقيق في الغارة التي نفذتها طائرة دون طيار في محيط مطار كابول وأسفرت عن مقتل 10 مدنيين بينهم سبعة أطفال.

    واشنطن - سبوتنيك. وقالت المتحدثة باسم القوات الجوية آن ستيفانيك لصحيفة "ميليتاري تايمز"، إن سعيد سيُمنح 45 يوما لاستكمال التحقيق في الضربة الصاروخية يوم 29 أغسطس/ آب.

    اعترف قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكنزي، يوم الجمعة، الماضية بأن الغارة الجوية قتلت 10 مدنيين بينهم سبعة أطفال ولكن ليس أي من أعضاء الهدف المقصود، تنظيم الدولة الإسلامية في خراسان الإرهابي (المحظور في روسيا).

    وقال ماكنزي إن معلومات استخبارية خاطئة أشارت إلى تهديد وشيك للقوات الأمريكية في مطار كابول. كان الرجل الذي ضربوه بالفعل، زيمراي أحمدي، مهندسا كهربائيا لمنظمة إغاثة أمريكية، وفقا لتقرير صحيفة "نيويورك تايمز".

    يُزعم أن المعلومات الاستخبارية أشارت إلى أن أحمدي كان يحمل متفجرات في سيارة تويوتا كورولا بيضاء اللون، والتي تتطابق مع ملف تهديد "داعش".

    تم الكشف لاحقا عن عدم وجود صلة لأحمدي بالتنظيم الإرهابي، وأنه كان ينقل المياه، وليس المتفجرات، إلى الناس في حي قريب من مطار كابول. وقالت وسائل إعلام محلية آنذاك إن الضربة الأمريكية أوقعت مدنيين بالفعل لكن القيادة العسكرية لواشنطن آثرت الصمت لحين التحقق من الأمر.

    تابع آخر أخبار أفغانستان اليوم مع سبوتنيك

    انظر أيضا:

    موسكو: فشل أمريكا في أفغانستان يخلق ظروفا لأزمة هجرة أكثر حدة من عام 2015
    لافروف يبحث مع سفراء الاتحاد الأوروبي الوضع في أفغانستان وسوريا وأوكرانيا
    بايدن: أنهينا 20 عاما من النزاع في أفغانستان وفتحنا صفحة جديدة من الدبلوماسية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أفغانستان اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook